أول صورة لكارلوس غصن بعد فراره المثير من اليابان

أول صورة لكارلوس غصن بعد فراره المثير من اليابان
أول صورة لكارلوس غصن بعد فراره المثير من اليابان

إشترك في خدمة واتساب

ظهرت أمس الخميس، أول صورة يبدو فيها كارلوس غصن منذ فراره المثير من الاثنين الماضي، وتشاركه فيها زوجته كارول نحاس المحتفلة معه باستقبال العام الجديد ليلة الثلاثاء، ونشرتها قناة TF1 الفرنسية في موقعها بعد تغطية منها لوجوه من كانوا برفقته في السهرة المنزلية.

ولم تذكر المحطة التلفزيونية المكان الذي ودع فيه غصن العام السابق واستقبال الجديد، لكن المرجح أنه كان في منزله بحي التباريس في ، أو ربما في منزل عائلة زوجته. إلا أن الوليمة كانت عامرة بأطباق بدت فارغة من محتوياتها، ما يشير إلى أن الصورة تم التقاطها في ساعة متأخرة من الليل. أما غصن، البالغ 65 سنة، فنراه فيها بمظهر لا يبدو عليه أي إرهاق.

زوجته لم تساعده في الفرار
وفي جديد غصن، ورد عبر وكالة "رويترز" اليوم، قوله إن أسرته لم تلعب دورا في مغادرته من اليابان، وإنه "رتب بمفرده إجراءات خروجه" من دون أن يأتي على ذكر أي مساعدة تلقاها من آخرين، خصوصا زوجته.

هذا وشكل فرار الرئيس السابق لمجموعة نيسان، كارلوس غصن، إلى لتجنب محاكمته في اليابان، صدمة حقيقية في اليابان، ورسم تساؤلات عدة حول الطريقة التي تمكن بها غصن من التفلت من المراقبة اللصيقة التي كانت ترافق جوار منزله في طوكيو حتى إن جيرانه تململوا منها.

وفي محاولة لفك لغز الهروب هذا، أو عملية "جيمس بوند" كما وصفتها بعض الصحف الفرنسية، ذكرت وسائل إعلام محلية يابانية، الخميس، أن غصن استخدم أحد جوازي سفر فرنسيين يمتلكهما، وذلك فيما تجري اليابان تحقيقات بشأن الثغرة الأمنية المحرجة.

وكان غصن الذي يواجه تهماً عدة تتعلق بمخالفات مالية، أفرج عنه بكفالة في نيسان/أبريل ولكن بشروط مشددة، بينها حظر السفر إلى الخارج.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لقاء سيدة الجبل: علاج الأزمة يتحقق برفع وصاية إيران عن لبنان
التالى هل تضع صفقة القرن لبنان أمام التطبيع مع دمشق