الجيش الليبي: اتفاق السراج وأنقرة سيحوّل ليبيا لقاعدة تركية

الجيش الليبي: اتفاق السراج وأنقرة سيحوّل ليبيا لقاعدة تركية
الجيش الليبي: اتفاق السراج وأنقرة سيحوّل ليبيا لقاعدة تركية

أكد الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للجيش الوطني الليبي أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء، أن الاتفاق المبرم مؤخراً بين ورئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج "مؤامرة جديدة ستدخل ليبيا في فوضى نحن في غنى عنها".

وأضاف المسماري أن "الاتفاق سيمنح جماعة الإخوان والجماعات الإرهابية إمداداً تركياً مباشراً وقواعد تركية في ليبيا".

وأكد المسماري أن قائد الوطني الليبي خليفة حفتر أشاد بدور عدة دول، منها واليونان، في "التصدي للمخطط التركي الذي سيحول ليبيا إلى قواعد تركية".

وشدد على أن "ما وقعه السراج كارثة جرّت ليبيا إلى صدام مباشر مع اليونان وقبرص ودول عربية شقيقة منها مصر"، مضيفاً: "لن نرضى أن تكون ليبيا مصدر إزعاج أو قلق لأي دول مجاورة".

وطالب المسماري "المجتمع الدولي والجامعة العربية والاتحاد الأفريقي بأن تكون لهم كلمة الآن مع الشعب الليبي ضد ما تبقى من المجلس الرئاسي".

ووقعّت تركيا والسراج، الأسبوع الماضي، اتفاقيات حول تعزيز التعاون العسكري والبحري ودعم العلاقات العسكرية. وأثارت هذه الاتفاقيات جدلاً واسعاً وانتقادات داخلية، وحتّى توترات خارجية بين دول حوض المتوسط، كونها ستفتح لأنقرة الطريق لترسل المزيد من الدعم للميليشيات المسلحة المتحالفة معها وإشعال الصراع الليبي، وكذلك ستكون بوابة لاستغلال أنقرة لمصادر الطاقة الليبية والاستحواذ عليها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى