تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

تبون عن جزائريين عالقين في تركيا: لن نسمح بأي تسلل

تبون عن جزائريين عالقين في تركيا: لن نسمح بأي تسلل
تبون عن جزائريين عالقين في تركيا: لن نسمح بأي تسلل

شات الوئام

أكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الثلاثاء، على رفضه استغلال قضية الرعايا الجزائريين العالقين في ، مؤكدا عدم السماح بتسلل أي عناصر غير مرغوب فيها للبلاد.

وقال تبون، في مقابلة تلفزيونية مع 3 وسائل إعلام محلية، إن بلاده "لن تسمح بدخول جزائريين عالقين بتركيا قبل التحقق من هوياتهم فردا فردا"، معبرا عن استغرابه من ازدياد عدد العالقين في مطار إسطنبول من 250 شخصا إلى 1850 شخصا.

وأوضح تبّون، أن السلطات الجزائرية أجلت رعاياها من تركيا يوم 20 مارس/ الماضي، بـ3 طائرات تابعة للخطوط الجوية الجزائرية و3 طائرات تابعة للخطوط التركية، وبلغ عددهم 1800 جزائري، متسائلا عن مصدر العدد المعلن والذي وصل إلى 1850 شخصا، لا يملك الكثير منهم جوازات سفر أو تذاكر سفر قديمة.

والثلاثاء، اتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والجزائري عبد المجيد تبون، على إجلاء الأتراك العالقين في ونظرائهم الجزائريين العالقين في تركيا، بداية من الجمعة المقبل، على خلفية التدابير المتخذة لمكافحة فيروس كورونا.

لكن الجزائر تتوّجس من إمكانية استغلال تركيا أزمة كورونا لإرسال عناصر مشبوهة ومندسيّن متطرفين إلى أراضيها، وهو ما لمّحت إليه وزارة الخارجية في بيان سابق نشرته يوم الجمعة الماضي، أكدّت فيه أنها في انتظار التأكد من هوية الكثير من هؤلاء العالقين قبل إعادتهم إلى البلاد.

وأوضحت الخارجية الجزائرية أن أعداد العالقين تزداد كل يوم بشكل يثير الريبة والتساؤل ، خاصة أن الكثير منهم لا يحوز لا على تذاكر السفر ولا حتى على وثائق سفر رسمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة