حكم بسجن نجمة في مصر لمدة عام.. والشرطة تبحث عنها

أصدر القضاء المصري مؤخراً حكماً، بسجن الراقصة جوهرة لمدة عام بتهم التحريض على الفسق والفجور، بسبب ارتدائها بذة خلال شهر شباط  من عام 2018 الماضي، غير مطابقة للمواصفات في مهرجان "لأ لأ".

وتميّزت البذّة باللون الأبيض وتصميم من قماش الدانتيل، كشف جانبها الأيمن بشكل شبه كامل في الجزء السفلي.



وإستأنفت الراقصة الحكم لكن تم رفضه، وتجري حالياً الشرطة بحثاً عن الراقصة، لكن لا يوجد أثر لها خاصة بعدما تركت المكان المكان الذي تقدم فيه وصلات الرقص.

وكانت نيابة قسم الجيزة برئاسة المستشار أحمد عطية، قد أجرت تحقيقات العام الماضي مع الراقصة جوهرة، بعد إلقاء شرطة السياحة والآثار القبض عليها، على خلفية الفيديو الذي أثار جدلاً كبيراً، ووجهت لها النيابة العامة 3 اتهامات، تحريض الشباب على الفسق والفجور وارتداء بدلة رقص مخالفة للمواصفات المصرح بها من السياحة علاوة على عدم حملها تصريحاً بالعمل داخل البلاد من وزارة القوى العامة، حيث أنها حضرت كسائحة، وامتهنت الرقص في ، وذلك قبل أن تقرر إخلاء سبيلها، على ذمة القضية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى