انفصال وشيك بين هاري وميغان.. فما القصة؟

يبدو أن انفصالاً وشيكاً سيحدث بين دوقا ساسكس هاري وميغان ماركل، لكن مهلاً، فهو ليس بالانفصال العاطفي، وإنما انفصال سيتم بين تمثاليهما الشمعيين المعروضين في متحف "مدام توسو" بالعاصمة البريطانية، لندن، بعدما ذكرت وسائل إعلام بريطانية اليوم أن تمثال ميغان سينقل لغرفة جديدة رفقة آخرين.

في حين سيتم إرجاع تمثال الأمير هاري ليكون وسط بقية تماثيل أفراد العائلة الملكية. والفكرة من وراء ذلك، حسبما ذكرت صحيفة اكسبريس، هي أن يتم عرض تمثال ميغان من زاوية أصلها كواحدة من نجوم المشاهير بدلاً من وضعيتها الملكية.

وأشارت الصحيفة إلى أن تمثالها سيوضع إلى جوار تماثيل لمشاهير آخرين كبار مثل توم هاردي، ديفيد وفيكتوريا بيكهام وبريانكا شوبرا جوناس، وكلهم شخصيات سبق لهم حضور حفل زفاف ميغان وهاري الأسطوري الذي أقيم في شهر مايو عام 2018.

وتلك هي المرة الأولى التي ينقل فيها تمثال ميغان بعيداً عن تمثال زوجها هاري منذ زواجهما، ليبقي تمثالها كمقصد جذب مستقل داخل غرفة عرض تماثيل باقي المشاهير.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شكران مرتجى: أتمنى الموت يوميًا.. وفكّرت في الانتحار!
التالى تصرف صادم.. أريانا غراندي تسخر من طفلة مقتولة



 

Charisma Ceramic