أنجلينا جولي "عاجزة شاحبة الوجه".. فما السبب؟

تعيش النجمة العالمية، ، حالة من العجز نتيجة لإصرار أولادها على ترك المنزل الذي يعيشون فيه برفقتها وإدراكها بأنها ستصير بمفردها عما قريب. فبعد مرور أيام قليلة فقط على الإعلان عن أن الابن الأكبر، مادوكس، 18 عاماً، سيدرس الكيمياء الحيوية بإحدى الكليات في سيول بكوريا الجنوبية، شوهدت أنجلينا بوجه شاحب اللون وهي في طريق عودتها وحيدة بسيارتها من أحد مطاعم ماليبو.

ونقلت تقارير عن مصادر مقربة من أنجلينا قولها إن الأخيرة تعيش حالة من التقلبات المزاجية المقترنة باضطرابات، بعدما تيقنت أنها مطالبة بتقبل فكرة سفر مادوكس للدراسة بعيداً عنها، فضلاً عن تزايد تقارب بقية أولادها ( باكس 15 عاماً، زاهارا 14 عاماً، شيلو 13 عاماً، وفيفيان ونوكس 11 عاماً ) تجاه والدهم، براد بيت.

وكشف مصدر "يوشك باكس أيضاً على اللحاق بمادوكس في مرحلة الدراسة الجامعية، وستعقبهما زاهارا، ويرجح أن تنتقل شيلو للعيش مع براد بشكل كامل في مرحلة ما. وبالتالي ستصبح أنجلينا بمفردها مع الطفلين التوأم، الذين باتا يقضيان وقتاً أطول هما أيضاً مع والدهما، براد بيت، والمشكلة هي أن أنجلينا لا يمكنها فعل شيء إزاء هذا الأمر، وهو ما أدخلها في حالة دائمة من التوتر والقلق".

 

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى فيديو نادر.. "بروفة" تجمع جميل راتب بسناء جميل لهذا المسلسل