عمرو عرفة يستذكرُ "زهايمر" سعيد صالح.. ويؤكّد: دموع عادل إمام كانت حقيقيّة!

على الرّغم من مرور 9 سنوات على إنتاج فيلم "زهايمر" من بطولة الفنان عادل إمام، إلا أنَّ المشهد الذي جمع إمام بزميله الفنان الرّاحل سعيد صالح، ما زال من أهمّ المشاهد التي يتمّ استذكارها في كلِ فترة، والحديثُ عنها والإشادةِ بها بشكل مستمرّ.

وغرّد عرفة، مخرج الفيلم مُعلقًا على المشهد ومؤرّخرًا قائلًا: "مش عارف أخرجت المشهد ده إزاي .. قبل ما أصوره كنت بعدي علي ا. سعيد صالح كل يوم احكيله المشهد وكأنه بيسمع لأول مره وكنت مرعوب بس مش شايف حد غيره يعمل الدور و لما جه التصوير قال كلام غير اللي في السيناريو بس نفس المعني وأحلي .. الله يرحمك يا عّم سعيد علي بالي طول الوقت".

وبهذه التغريدة أكدَّ عرفة، جميع الأخبار التي كانت تنتشر بين فترة وأخرى حول إصابة سعيد صالح بالزهايمر بالفعل عند تصويره المشهد، وردًا على أحد التعليقات حول دموع الفنان عادل إمام، أكّد عرفة أنّها كانت حقيقية، وهي دموعُ صديق على رفيق دربه، خاصّة أنَّ النجمين تشاركا في العديد من الأعمال الناجحة وشكّلا ثنائيًا فنّيًا، ومن أهم أعمالهما في المسرح: "مدرسة المشاغبين"، وفي السينما "سلام يا صاحبي".

وتدور قصّة الفيلم حول "محمود" الذي يحاول أبناؤه إيهامه بأنّه يعاني من مرض الزهايمر من أجل الحجر عليه والحصول على ممتلكاته، إلا أنّه يتمكّن من كشفهم ويدّعي المرض بالفعل، ليقوم بخديعتهم وتضليلهم.

وجسّد الفنان الرّاحل صالح، في الفيلم شخصيّة "عمر" صديق محمود الذي يعاني فعلًا من الزهايمر، ويقرّر محمود زيارته في المستشفى، وبالرّغم من أنَّ هذا هو المشهد الوحيد للفنان الرّاحل في الفيلم إلا أنّه يعتبرُ من أقوى وأفضل المشاهد، والتي لم تمحَ من ذاكرة المشاهد.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى