محامية طليق بوسي تكشف تطورات جديدة بعد حبس الأخيرة.. وهذا ما قالته لفوشيا!

كشفت عزة العشري، محامية طليق الفنانة المصرية بوسي، ومدير أعمالها السابق وليد محمد عاشور، عن تطورات جديدة في قضية تحرير الفنانة شيكات بدون رصيد للأخير، انتهت بإلقاء القبض عليها وصدور حكم بحبسها 3 سنوات، إضافة إلى ضبط وإحضار رسمي لتنفيذ العقوبة.

وأكدت المحامية في تصريحات خاصة لـ"فوشيا" أنها أرسلت إنذارًا للفنان المصري هاني شاكر بصفته رئيس نقابة المهن الموسيقية المصرية، طالبت فيه بإصدار قرار بمنع المطربة بوسي، من الغناء وذلك بعد صدور حكم نهائي ضدها بالحبس 3 سنوات واجبة النفاذ، موضحًة أنها أرفقت المستندات الدالة على ذلك مع الإنذار.

وأضافت العشري أن محامي بوسي تقدّم بعريضة تضمنت تظلمًا على الحكم الصادر، ولكن تم رفضه، مشيرًة إلى أنها لا تعلم الجهة التي ألقت القبض على الفنانة بوسي قبل يومين.

واستطردت قائلًة: "ما أعلمه أن بوسي تحاول التفاوض مع بعض القيادات للوصول إلى حل سلمي للتصالح، ولكن هذا لن يحدث لأن الحكم نهائي في تحرير شيك قيمته 2 مليون جنيه لصالح فاطمة محمد عاشور شقيقة طليقها".

وشددت عزة العشري على أنه لو لم يتم القبض على بوسي فلماذا لم تخرج لتوضيح الحقيقة، خاصة وأنها كانت تمارس عملها وحياتها بصورة طبيعية.

واتهمت المحامية، الفنانة بوسي بمحاولة التهرب من تنفيذ الحكم، مبررًة ذلك بأن هناك محاولتين جرى تنفيذهما لضبطها وإحضارها من خلال كمين من قوات الأمن، حيث كان من المقرر أن تحيي حفلًا غنائيًا داخل فندق بالتجمع الخامس، ولكنها ألغته، وقالت إنها تعرضت لحادث سير، وهربت من كمين آخر السبت الماضي.

يُذكر أن المطربة الشعبية بوسي، يُعرض لها في السينمات حاليًّا فيلم "أنت حبيبي وبس"، ويشاركها البطولة المطرب الشعبي محمود الليثي والفنان الكوميدي محمد ثروت، إضافة إلى هالة فاخر ونرمين ماهر ومحمد محمود وغيرهم، ومن إنتاج أحمد السبكي.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى