كيت ميدلتون تضطر لارتداء الزي الإسلامي في باكستان.. ما السبب؟

اضطرت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون لارتداء الزي الإسلامي خلال زيارتها لباكستان سيرًا على خطى والدة زوجها الأميرة ديانا وميغان ماركل زوجة الأمير هاري التي ارتدته قبل أسابيع.

وظهرت كيت ميدلتون بزي شامي "عباءة" وحجاب للرأس من تصميم مصممة الأزياء الباكستانية ماهين خان خلال زياتها لأحد أكبر المساجد في العالم خلال جولتهما التي استمرت خمسة أيام في .

img

ووصل دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وكيت لرؤية مسجد بادشاهي وهو الموقع الإسلامي الأكثر شهرة في لاهور، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

img

وقام الدوق والدوقة بجولة في المسجد والفناء قبل الانضمام إلى نقاش مع الزعماء الدينيين لفهم كيف يشجعون الوئام بين الأديان داخل مجتمعاتهم.

وليست هذه هي المرة الأولى التي ترتدي كيت ميدلتون الحجاب حيث غطت رأسها بحجاب أثناء زيارتها لجامع أسكرن بوسط العاصمة الماليزية كوالامبور في 2012.

img

يأتي ذلك بعد أسابيع قليلة من ارتداء دوقة ساسكس الحجاب لأول مرّة أثناء تواجدها مع زوجها الأمير هاري لزيارة أول وأقدم مسجد في جنوب أفريقيا في أواخر سبتمبر الماضي.

img

وخلال الزيارة التقى الأمير هاري وماركل بقادة الأديان حيث غيّرت ميغان ملابسها وقامت بتغطية رأسها بغطاء وارتدت ثوبًا طويلًا، إلا أن كيت ميدلتون ظهرت ملتزمة أكثر بالزي الإسلامي حيث ارتدت زيا فضفاضا وبأكمام على عكس ميغان التي أظهرت يديها رغم ارتداء الحجاب.

img

كما ارتدت الأميرة ديانا والدة ويليام الحجاب الإسلامي في سابقتين، حيث زارت به عدة مساجد فى إطار جولتها الملكية في ، كما دخلت به مساجد باكستان وحضرت صلاة الظهر مرة أخرى.

img

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى