أخبار عاجلة
مصر | مصر.. افتتاح مقبرتين بمنطقة آثار الهرم -
مخزومي: الأوان قد حان لكي نتطلع إلى الدولة المدنية -

مفاجأة.. الأمير هاري وميغان ماركل قد يغادران بريطانيا للأبد.. أين سيعيشان؟

إشترك في خدمة واتساب

أبدى الأمير هاري وزوجته سعادتهما مؤخراً بزيارة إفريقيا، كما أكد الأول على تكريس جهوده لتحسين القارة، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أن الإقامة بشكل دائم في جنوب إفريقيا يراوده.

وتحدث الأمير هاري في الفيلم الوثائقي القادم لقناة ITV حول أفراد العائلة المالكة، وكشف عن أنه يمكن أن يرى نفسه يعيش في إفريقيا في المستقبل.

وأضاف هاري، "لا أعرف أين يمكن أن نعيش في إفريقيا في الوقت الحالي". متابعًا: "لقد أتينا للتو من مدينة كيب تاون، وسيكون ذلك مكانًا رائعًا بالنسبة لنا حتى نتمكن من إقامة قاعدة لأنفسنا، بالطبع".

وأوضح الأمير في اللقاء: "سنركز بقية حياتنا في الغالب على إفريقيا، وعلى الحفاظ عليها، هناك الكثير من الأشياء التي يجب القيام بها، هناك الكثير من المشاكل فيها، ولكن يوجد إمكانات هائلة للحلول".

كما بين الأمير هاري، 35 عامًا، بأن حزنه على والدته الراحلة، ديانا، أميرة ويلز هو "جرح يعيش في كل مرة يرى فيها كاميرا، وفي كل مرة يسمع فيها صوتًا".

يُشار إلى أن دوق ساسكس الأمير هاري يحتل المركز السادس في ترتيب تولي العرش، وتدرب في الأكاديمية الملكية العسكرية وعمل كطيار هليوكبتر في البريطاني، وخدم مرتين في أفغانستان بين عامي 2012 و2013.

وترك الأمير هاري الجيش عام 2015 ليصبح تركيزه الأساسي منصبًا على الأعمال الخيرية ولاسيما المتعلقة بدعم التنمية في القارة السمراء، وهو ما يتماشى مع تصريحه الأخير الذي يشهره في وجه العائلة المالكة، يتمثل بمغادرة إلى الأبد وانتقاله النهائي إلى إفريقيا التي سحرت عقله.

في سياق إخر، يخطط كل من ميغان وهاري لقضاء عطلة طويلة من الواجبات الملكية خلال موسم الأعياد. وبحسب تقارير، من المتوقع أن ينقل دوق ودوقة ساسكس الطفلة ارتشي إلى للاحتفال بعيد الشكر، بعد معاناتهما من جدول دبلوماسي وعائلي مزدحم للغاية في عام 2019.

ويخطط الثنائي لتقسيم وقتهم بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة خلال موسم الأعياد، بحيث يمكن للعائلة الاستمتاع بأول عيد الشكر وعيد الميلاد لـ ارتشي.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد رمضان يُحيي حفل زفاف بالصدفة ويشعل الأجواء.. شاهدي!