أخبار عاجلة
أسامة سعد: هل الحكومة ستواصل سياسات الحكومة السابقة؟ -
بانو: الإنقاذ المنشود لا يتحقق إلا بخطة حكومية عاجلة -
انتهاء أزمة حبس تامر عاشور لمدة عام.. إليك التفاصيل! -
دياب سيدفع فواتير كهرباء مكان اقامته في السرايا -
التغذية بالتيار الكهربائي ستنخفض في هذه المناطق -

ليلى علوي تكشف سر جمالها بعد تغزل الجمهور بها.. ما علاقة عمرو دياب!

إشترك في خدمة واتساب

أعربت الفنانة المصرية ليلى علوي عن سعادتها بتقدير العديد من جمهورها ومتابعيها لجمالها وأنها تحافظ على رشاقتها ومظهرها أمام الجمهور، لدرجة جعلت غالبيتهم يربطون جمالها وسنها بأغنية "أنا مهما كبرت صغير" للنجم المصري عمرو دياب.

وقالت ليلى علوي في تصريح خاص لـ"فوشيا"، إن السر وراء ربط الجمهور لجمالها وسنها بهذه الأغنية يعود إلى إعجابهم بها مؤكدة أنها "ست بيت" عادية جدًا بحسب تعبيرها.

وأكدت ليلى علوي، أنها تكبر في السن بدليل شهادة الميلاد والصحة، مبينًة أن سبب جمالها ورشاقتها في إطلالتها مع كل ظهور يعود لاهتمامها بصحتها، وأردفت: "أنا بنام كويس وبرمي تكالي على ربنا ومفيش حاجة وحشة جوايا ونفسي راضية بكل حاجة تحصل".

وعن سبب غيابها عن السينما منذ 3 سنوات قالت إنها ستستأنف تصوير فيلمها السينمائي "التاريخ السري لكوثر"، موضحًة أن المشاكل التي واجهها الفيلم إدارية وإنتاجية جعلت غرفة صناعة السينما المصرية تهتم بالأمر وسيتم استئناف التصوير خلال أسبوع.

وأكدت النجمة المصرية أن المشاكل التي واجهت الفيلم في طريقها للحل، منوهًة إلى أن تعطيل الفيلم تتسبب في خسارة لكل العاملين فيه وللإنتاج أيضًا.

وطالبت ليلى علوي بالانتهاء من هذه المشاكل بشكل ودي لأن الفيلم يتلقى عروضًا لعرضه في مهرجانات سينمائية عربية وعالمية في الفترة المقبلة.

فيلم "التاريخ السري لكوثر" يتناول العديد من الأحداث السياسية والقصص خلال الـ7 أعوام الماضية منذ ثورة يناير 2011 وسيتم تناول الأحداث من وجهات نظر مختلفة.

الفيلم بطولة ليلى علوي وفراس سعيد وزينة ومحسن محيي الدين وأحمد حاتم وغيرهم من الفنانين، وهو من تأليف وإخراج محمد أمين.

وقدمت ليلى علوي في مشوارها الفني أكثر من 70 فيلمًا سينمائيًا، وسبق أنْ أكدت في تصريحات لها، أن أكثر الأفلام القريبة منها، والتي وتحبّ مشاهدتها "خرج ولم يعد"، "حب البنات"، "سمع هوس"، "المصير".

وتزوّجت ليلى علوي من رجل الأعمال منصور جمال، وانفصلت عنه في 2015، ولها ابن واحد بالتبنّي يدعى خالد، وذلك منذ 13 عامًا، بعد إخفاقها في الإنجاب.

واعترفت ليلى علوي في إحدى لقاءاتها أنّ أضواء النجومية سرقتها من حياتها الشّخصيّة، حيث تزوّجت في سنّ متأخرة، فلجأت لتبنّي طفلا.

وأوضحت أنّ فكرة التبنّي جاءتها من خلال إحدى قريباتها التي أوصتها بابنها خالد الذي توفي والده، ومن هنا تكفّلته ليلى علوي، ونفّذت وصية صديقتها الراحلة.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هؤلاء النجوم ينضمون إلى لجنة تحكيم "The Voice Kids"