نانسي عجرم: السارق لم يعمل لدينا.. وهذا سؤالي لمنتقدي زوجي!

عاد الدكتور فادي الهاشم إلى عائلته الصغيرة، بعد أن قررت مدعي عام جبل القاضية غادة عون تركه بسند إقامة اليوم الثلاثاء على أن تستكمل التحقيقات في الملف.

فقد جاء قرار غادة عون بعد 48 ساعة على الحادثة التي انتهت بقتل الدكتور فادي الهاشم للص دخل منزله في نيو سهيلة، إذ أكدت أن ما قام الهاشم جاء دفاعا عن النفس، مبنية كذلك قناعتها بالأدلة والمعطيات وأفلام كاميرات المراقبة.

من جهتها، نفت النجمة نانسي عجرم خلال مؤتمر صحافي اقتصر على القنوات اللبنانية، كل الشائعات التي تحدثت عن أن السارق كان عاملا في منزلها، مؤكدة من جهة أخرى أنه كان يضع قناعا على وجهه وبحوزته كل الأمور التي تثبت أنه دخل بدافع إلحاق الأذى بعائلتها.

وتوجهت النجمة نانسي عجرم بكلمة إلى كل شخص انتقد زوجها الدكتور فادي على تصرفه الذي أودى بحياة محمد الموسى، متسائلة لو كانوا مكانه كيف ستكون ردة فعلهم؟.

ولفتت إلى أن أول رقم تبادر إلى ذهنها طلبه خلال المواجهة هو رقم والدها.

كما شكرت نانسي عجرم القضاء اللبناني على إنصاف زوجها والقوى الأمنية على حرفيتها بالتحقيق.

وختمت نانسي عجرم كلامها بالقول: "جرى تهديد فادي لـ 6 أو 7 دقائق، و ما حصل هو ردة فعل. لا أنا ولا فادي كنا نتمنى يلي صار، ولا أعتقد أن اي والد يرضى أن يتعرض أولاده للخطر ويسكت".

رواد تبادلوا بعد ظهر اليوم فيديو جديدا يظهر اللحظات التي اجتزئت من الفيديو الذي انتشر في وقت سابق، إذ يظهر الفيديو الجديد كيفية تسلسل السارق داخل المنزل، واللحظات التي يظهر فيها وهو ينتظر على الشرفة لحين دخوله والاشتباك مع الدكتور فادي الهاشم.

ولا بد من الإشارة إلى أن اللحظات التي هدد بها الهاشم لا تظهر كون الأمر قد حصل داخل غرفة النوم التي تحتوي على كاميرات مراقبة.

ولعل اللافت أن النجمة نانسي عجرم قد عادت من جديد إلى وسائل التواصل الاجتماعي، إذ غردت منذ بعض الوقت لأول مرة بعد وقوع الحادثة قائلة: ‏"بشكر كل شخص اطمن عني وعن عائلتي، الله لا يجرب حدا وما يحط حدا بهيك تجربة صعبة، ويبعد عنكن وعن عائلاتكن كل خطر".

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى