إليسا والسعودية.. هل تواجه الفنانة "حظرا" بسبب تركي آل الشيخ؟

استغرب جمهور الفنانة اللبنانية إليسا مؤخراً من تجاهل الشبكة "إم بي سي" من تداول أخبار نجمتهم وإقصائها بشكل مقصود من موسم بالرغم من وجود شريحة كبيرة لها من المعجبين.

وفي التفاصيل، يتداول في الأوساط الفنية أن "إم بي سي" تقوم بالفعل بمنع الحديث عن الفنانة إليسا عبر برامجها أو نشر أي خبر أو إعلان يتعلق بها "لا من قريب ولا من بعيد" بأوامر عليا.

وربما يعود ذلك لعلاقة إليسا وتركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه في السّعودية بسبب تدهور علاقتهما مؤخراً.

وبالرغم من الوساطات التي قام بها ومدير شركة "روتانا للصوتيات والمرئيات" سالم الهندي العام الماضي، بالسماح لإليسا بزيارة عاصمة السعودية الرياض والاجتماع بالوليد والهندي، إلا أن ذلك لم يساعدها.

وكان أول القرارات هو استبعاد إليسا من لجنة تحكيم "ذا فويس"، وحظر اسمها من الحفلات التي أقيمت في السّعودية.

والموقف الذي حدث بين إليسا ووزير الترفيه تركي آل الشيخ والمشادات الكلامية عبر ، قد جعل الموقف أصعب حتى على ألبومها الجديد، حيث تم تقليص عدد أغنياتها إلى 10 بعد أن كان من المقرر إصدار 18 أغنية، والاكتفاء بتصوير كليب واحد بالإضافة لخفض أجرها.

ويبدو أن آراء التي تعبر بها على "تويتر" أفقدتها مكانتها ودلالها في شركة الإنتاج "روتانا"، وكانت هي من أبرز نجومها في السّنوات الأخيرة.

يذكر أن إليسا أعلنت أنها إتخذت قرارها بأن يكون هذا أخر ألبوم لها مع "روتانا"، وقيل أن العلاقة تدهورت اثر توقيع الشركة السعودية عقد تعاون مع تطبيق "ديرز" الموسيقي. أمر أدى الى إلغاء جميع أغنياتها عن تطبيق "أنغامي" بعدما حظيت أغانيها وكليباتها بملايين المشاهدات.

وتداول عدد من نشطاء وبالأخص متابعي الفنانة إليسا هذه الأخبار فيما بينهم، وحاولوا مناقشة الأمر لوضع حد لهذا الأمر، وبالتحديد محبي الفنانة اللبنانية اللذين يرغبون برؤيتها في حفلات السّعودية.

يشار إلى أن إليسا لم تقدم أي حفل في ليلة رأس السنة، وفضلت الاحتفال مع شقيقتها والأصدقاء على أن تستأنف حفلاتها بعد ذلك، ليكون حفل الكويت الذي أقامته أول حفلاتها في العام الجديد 2020.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى