أحمد السقا: أتمنى أن يصبح نجلي نسخة مكررة مني.. وهذا ما قالته زوجته!

أحمد السقا: أتمنى أن يصبح نجلي نسخة مكررة مني.. وهذا ما قالته زوجته!
أحمد السقا: أتمنى أن يصبح نجلي نسخة مكررة مني.. وهذا ما قالته زوجته!

إشترك في خدمة واتساب

أعرب الفنان المصري أحمد السقا، عن سعادته بتكريمه بجائزة الجودة والتميز، في حضور زوجته الإعلامية مها الصغير، مشيرا إلى أنه يتشرف بهذا التكريم خاصة أنه جاء في حضور عائلته.

وقال السقا في لقاء مع "فوشيا" عن دخول نجله ياسين مجال الفن واستعداده لتقديم أول عمل فني، مازحا: "لا ده سيبوه في حاله ده لسة صغير، لم أجبره على أي شيء وكل ما تمنيته أن يكون صالحا ومحترفا في أي مجال يعمل به".

وأضاف: "إن شاء الله سنرى أحمد السقا 2 في السينما والتلفزيون"، فيما قالت زوجته مها لـ"فوشيا": "أي اختيار كان سيختاره نجلي كنت سأدعمه، وفخوره به وأتمنى له النجاح".

وعن رد فعل السقا بعد دخولها مجال الإعلام، قالت مها الصغير: "كان قلقان عليا ومني، وقدم لي العديد من النصائح التي استفدت منها، باعتبار أنه يملك خبرة أكبر بكثير مني".

وتابعت: "شعرت بمدى معاناة النجوم، بعدما بدأت أستضيفهم في برنامجي، ولكن عموما أنا درست مجال الإعلام، وتخصصت في مجال الإذاعة والتلفزيون".

وعن إمكانية دخولها مجال التمثيل، قالت: "لا لا خالص"، ثم تدخل السقا قائلا: "هتكون مذيعة جبارة إن شاء الله مفيش تمثيل".

وواصل: "لم أرفض دخولها في مجال التمثيل، لأن الأمر غير مطروح من الأساس، وجميع الفنانات والممثلات زميلاتي ومحترمات للغاية، ونجحن في مجال عملهن وفي بيوتهن".

وكان السقا قد حل ضيفا في رأس السنة على زوجته ببرنامجها "its show time"، وكشف عن العديد من الأمور الخاصة به، حيث اعترف أنه لا يستطيع التعامل مع السوشيال ميديا بشكل جيد، وأن تمثل له حالة من الإزعاج.

وأضاف أنه ينزعج من بعض التعليقات والانتقادات التي يراها من خلال متابعته، موضحا أن أكثر شيء يزعجه هو الشتائم التي يتلقاها في بعض الأوقات، خاصة لو كانت تخص أهله سواء زوجته أو والدته كونهما خطا أحمر لا يمكن تعديه.

وأوضح أن كثرة الشتائم على السوشيال ميديا جعلته يذهب إلى منازل الكثيرين لإيقافهم عن الشتائم، وروى موقفا من المواقف التي ذهب فيها لمنزل أحد متابعيه وكان شابا استمر في توجيه الشتائم له ولأسرته قرابة ستة أشهر، الأمر الذي أزعجه وأغضبه واضطر أن يبحث عن منزله ويذهب إليه.

وأشار إلى أنه بالفعل عثر على عنوان هذا المتابع وذهب له في الساعة الرابعة فجرا، وعندما رآه هذا الشاب وقع مغشيا عليه، مؤكدا أنه اكتشف أن والد هذا الشاب يعمل وكيلا لوزارة التربية والتعليم، موضحا: "وقتها عاتبته وقلت له ربي ابنك جيدا".

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إدوارد للعربية.نت: التمثيل سرقني من الغناء ولن أكرر برامج المقالب