غابرييلي يونيون تقاضي سايمون كويل بسبب "التدخين السلبي"!

تستعد الممثلة الأمريكية والعضوة السابقة في لجنة تحكيم برنامج "أمريكا جوت تالنت" لرفع دعوى قضائية ضد زميلها سيمون كويل تتهمه فيها بتعريض حياتها للخطر أثناء التصوير وذلك من خلال تعريضها للتدخين السلبي.

وبحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الممثلة غابرييلي يونيون 47 عامًا تعتزم رفع دعوى قضائية ضد سيمون كويل بسبب عادته الضارة واستمراره بالتدخين أثناء تصوير البرنامج وقالت إن بيئة هذا البرنامج الذي جذب متابعة أكثر من 10 ملايين شخص حول العالم كانت سامة وأن بإصراره على ذلك قد عرض حياتها وصحتها للخطر، وأكدت أنه كان يقوم بذلك خلال فترات إيقاف الكاميرات.

خرجت يونيون من لجنة تحكيم البرنامج في شهر نوفمبر من العام الماضي بعد زعمها بتلقيها تعليقات عنصرية حول لون بشرتها من موظفي الإنتاج الذين أخبروها ذات مرة أن تسريحة شعرها وملابسها سوداء للغاية، وهذه العبارة اعتبرتها شكلًا من العنصرية ضد اللون، وبعد ذلك أشارت مصادر مقربة من الممثلة إلى أن الخلافات بينها وبين شبكة NBC و Syco الأمريكية والتابعين لأمبراطورية سايمون كويل الترفيهية قد تم حلها بعد مغادرتها البرنامج.

وتقول يونيون إن هذا الأمر ليس بالبسيط فلماذا تسمح لشخص أن يصيبها بالسرطان أو أن يضعها في مرمى الخطر أثناء عملها، وأكدت الممثلة التي تم تعيينها في لجنة تحكيم البرنامج بديله لعضوة فريق سبايس جيرل السابقة ميل بي انها قد أوكلت القضية لمحامي المشاهير براين فريدمان.

والجدير ذكره أنه في ولاية كاليفورنيا الأمريكية يتم تطبيق قوانين صارمة ورادعة تمنع الأفراد من التدخين في الأماكن المغلقة ومن الأمور الشائعة عن سيمون أنه يُدخن أكثر من 80 سيجارة يوميًا وأنه قد حاول الإقلاع عن هذه العادة المميته في عام 2017 جراء تعرضه لوعكة صحيه ولكنه عاد للتدخين الشره مرة اخرى في العام التالي بعد تجاوزه أزمتة الصحية.

وإلى الآن لم يعلق سيمون ولا أي متحدث رسمي عنه عن دعوى الممثلة يونيون الجديدة ولم تعلن شبكة NBC عن التحقيقات التي بدأت بعد شكوى يونيون ولكن المسؤولين أكدوا أنهم يأخذون الأمر على محمل الجد.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى