الجوكر ليس فيلما بل مرضاً.. عندما يتحول الضحك من دواء إلى داء! (فيديو)

الجوكر ليس فيلما بل مرضاً.. عندما يتحول الضحك من دواء إلى داء! (فيديو)
الجوكر ليس فيلما بل مرضاً.. عندما يتحول الضحك من دواء إلى داء! (فيديو)

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

 

لعب الممثل خواكين فينكس شخصية الجوكر Joker بدور آرثر فليك، رجل مُحبط ينفجر ويضحك بطريقة هستيرية مرعبة لا يُمكن السيطرة عليها، وتمكن من تجسيدها بطريقة لافتة حظيت بإشادة المتابعين، فحصد بعدها جوائز عديدة بفضل القصة التصويرية المُتقنة والحبكة الإجرامية وشخصية البطل التي جعلتكَ تتعاطف مع الشرير.

وظهرت شخصية الجوكر في الفيلم وهي تعاني من أعراض نفسية غريبة إثر إصابته في الدماغ، فالاختلال النفسي التي جسدته الشخصية لم تكن إضافات عابرة لتعزيز سطوة الشخصية في الفيلم، إنما تعكس حالة حقيقية تُلقّب بمتلازمة أو مرض الجوكر.

وتسمى هذه الحالة الطبية الحقيقية (pseudobulbar effect (PBA أو الوجدان البصلي الكاذب، رغم أن الفيلم لم يُحدد الاضطراب الذي عانى منه البطل.

ويشعر الأشخاص الذين يُعانون من اضطراب PBA بالعواطف مثل الآخرين، غير أنهم يعبرون عنها بطريقة مبالغ فيها أو غير لائقة، ويُمكن لهذه الانفجارات العاطفية أن تستمر لعدة دقائق.

ويتحول الشخص المُصاب باضطراب PBA من الضحك إلى البكاء بطريقة غريبة ولا يُمكن التحكم بها، وهذا العرض هو الأكثر شيوعًا للمصابين بالمرض. وغالبًا ما يُعاني المصاب من الاكتئاب، وهو شائع جدًا في هذه الحالة.

ولأن مريض PBA لا يتحكم بالنوبات العاطفية التي تصيبه، فإن السبب يكمن في الاختلال العصبي، وليس نفسي كما يعتقد البعض، لذلك؛ هناك فرقًا كبيرًا بين الاكتئاب ومرض PBA على الرغم من التشابه في الأعراض.

وفسر الأطباء مرض الجوكر أو PBA أنه حالة طبية تتمتاز بنوبات متكررة لا إرادية من البكاء أو الضحك أو أي أعراض عاطفية أخرى، بطريقة مُبالغ فيها أو منفصلة عن الحالة العاطفية الفعلية للفرد.

وأوضحوا أن السبب الأكثر شيوعًا لهذه الحالة هو التعرّض لإصابة بالدماغ أو اضطرابات عصبية تؤثّر على كيفية معالجة الدماغ للمشاعر.

في المقابل يشعر مريض الاكتئاب برغبة ملّحة بالبكاء بسبب الضغط النفسي والمشاعر السلبية التي يُعاني منها ويشعر أنه وحيد ومُحاصر بأفكاره السوداء، فتتولّد لديه رغبة ملّحة بالبكاء والحزن.

بينما المصاب بمرض الجوكر، يُصاب بنوبات لا إرادية من التعبير المُفرط عن المشاعر بالضحك أو البكاء بدون سبب غالبًا، وذلك بسبب خلل طرأ على الجهاز العصبي وليس الأمراض النفسية.

ولم يُذكر الاسم العلمي للحالة التي كان يُعاني منها الجوكر في الفيلم، لكن خواكين فينكس جسّد بدقة ما يُعاني منه مريض PBA، وكيف أن التعامل السلبي مع هذه الحالة يولّد شخصًا عنيفًا في تصرفاته.

وكان الفنان هيث ليدجر قد جسد شخصية الجوكر أيضًا في الجزء الثاني من سلسلة افلام The Dark Knight، توفي عام 2008 بعد إساءته استخدام جرعة من المهدئات الطبية وهو ما نشر تكهنات وقتها بأن السبب هو الضغط النفسي والعصبي من تأثره الشديد من هذه الشخصية السيكوباتية.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق كيفانش تاتليتوغ يكشف نتيجة تحاليل فيروس كورونا بعد شعوره بأعراضه!
التالى أفخاي أدرعي يعايد جوليا بطرس بميلادها.. فكيف ردت عليه؟