أمير طعيمة يفتح النار على حمو بيكا: عار على البشرية قبل الفن!

وجّه المؤلف الغنائي الشاعر المصري أمير طعيمة هجومًا قاسيًا على مطرب المهرجانات حمو بيكا، واصفًا إياه بأنه عار على البشرية قبل الوسط الفني، مستعينًا بمنشور يتضمن عددا كبيرا من أغاني المهرجانات التي أطلقها حمو بيكا وتحمل كلمات بها إيحاءات لا تتناسب مع الذوق العام.

وشارك أمير طعيمة منشورًا عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك" تتضمن صورة حمو بيكا، وقال: "البوست اللي أنا عامله شير +18 لأنه فيه حقارة أنا مش متخيلها، مكنتش هقول رأيي في الهوجة بتاعة المهرجانات لأني شايف كل الآراء مكررة سواء اللي مع أو اللي ضد وشايف إني أستفيد بوقتي في حاجة أهم، لحد ما شفت البوست المرفق ومش قادر ما أعلقش".

وأردف أمير طعيمة قائلًا: "فكرة تعميم (المنع) علي الجميع فيه ظلم للبعض، اللي أخطائهم قليلة ياخدوا فرصة ونقومهم ولو غلطوا يبقى العقاب تدريجي خاصة اللي عندهم أصوات كويسة زي عمر كمال وشاكوش".

واستطرد أمير طعيمة قائلًا: ":أما اللي زي الكائن ده وكل من شارك في الأغاني دي، فأنا مع المنع والإيقاف وكمان رفع دعاوى قضائية لأنه مجرم وعار على البشرية قبل الفن"، مبينًا: "اللي هتقروه ده لا ليه صلة باختلاف أذواق ولا تنظير ولا حرام وحلال، دي سفالة وقلة أدب".

واختتم قائلًا: "آخر حاجة: لو واحد مش دكتور وفاتح عيادة بيكسب منها لما بتوفقه عن العمل أنت مش بتقطع عيشه، أنت بتصحح وضع خاطئ وبتحمي الناس من شره، اقروا القرف المرفق واللي هيدافع بليز يعمل لي هو بلوك".

وكان محمد محمود مصطفى، الشهير بـ"حمو بيكا" قد صعّد من أزمته مع نقابة الموسيقيين، إذْ قام المحامي سمير إبراهيم الوكيل القانوني له، برفع دعوى استشكال عاجل لنقض قرار الفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين بوقف التعامل نهائيًا ووقف تراخيص من يطلق عليهم "مطربي المهرجانات".‏

وتم قبول الدعوى على أن يتم نظرها أمام مجلس الدولة، واختصمت الدعوى كل من الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة ونقيب الفنانين التشكيليين، فيما جاءت طلبات الدعوى رقم 28339 لسنة 74 قضائية بوقف تنفيذ وإلغاء القرار الصادر بإلزام جميع المنشآت السياحية والبواخر النيلية والملاهي الليلية والكافيهات ‏بعدم التعامل مع من يطلق عليهم مطربو المهرجانات.‏

فيما تحدى المطرب حمو بيكا، قرار هاني شاكر الخاص بوقفه عن الغناء ومعه العديد من مطربي المهرجانات، وقام بطرح أغنية مهرجان جديدة تناولت الحديث عن فيروس "" الذي انطلق للعديد من دول العالم من مدينة "ووهان الصينية".

وطرح حمو بيكا، المهرجان عبر قناته على اليوتيوب والتي تضم أكثر من 4 ملايين متابع، كما ترك منشورًا عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك" للترويج للمهرجان الذي حمل اسم "مهرجان فيروس كورونا".

المهرجان من غناء حمو بيكا وميسرة وتوزيع فيجو الدخلاوي ومن كلمات الشاعر الفاجر ومونتاج حمو الرايق.

يُذكر أن نقابة الموسيقيين أكدت أن حمو بيكا يمارس البلطجة للحصول على تصريح بالغناء رغم عدم توافر الشروط به للحصول على التصريح وذلك بعد عرضه على اللجنة الفنية المسؤولة عن إصدار التصريحات المنوط من خلالها ممارسة المهنة.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى