تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

مشاهير لم يتمالكوا أنفسهم أمام الكاميرا.. أحدهم صفع مراسل!

مشاهير لم يتمالكوا أنفسهم أمام الكاميرا.. أحدهم صفع مراسل!
مشاهير لم يتمالكوا أنفسهم أمام الكاميرا.. أحدهم صفع مراسل!

شات الوئام

أصبحت تصرفات المشاهير العفوية مادة دسمة بين الجمهور ووسائل الإعلام في الوقت الحالي، إذ يتم الحديث عنها وتحليلها لأيام وأسابيع، على خلاف السنوات الماضية التي كان فيها النجوم يسعون جاهدين لإنجاز العديد من الأغاني والحفلات حتى يفرضون أسماءهم.

هنا؛ نستعرض لك بعض المشاهير الذين لم يستطيعوا تمالك أنفسهم أمام موقف ما، وآخرين لم يتمكنوا أن يخفوا فرحهم بلقاء الآخرين بأسلوب غريب.

تايلور سويفت وكاني ويست

نشب خلاف حفل توزيع جوائز MTV Video Music Awards، بين تايلور سويفت ومغني الراب كانيه ويست، فعند فوز الأولى بجائزة أفضل فيديو كليب عن أغنية "You Belong With Me"، قام الثاني بسحب الميكرفون منها، معترضاً على فوزها فبرأيه أن بيونسه كانت تستحق الجائزة أكثر منها.

ليندسي لوهان

قامت النجمة الأمريكية ليندسي لوهان خلال تواجدها في موسكو عام 2019، بتتبع عائلة تنام على الرصيف، إذ قامت بتوثيق الفيديو عبر صفحتها على ، وهي تطلب من الأب والأم أن تأخذ طفليهما معها إلى الفندق كي لا يناموا على الرصيف، وعندما حاولت العائلة الرحيل تتبعتهم لوهان محاولةً أخذ الطفلين منهم، فقامت الأم بلكمها بوجهها وظهر ذلك خلال البث المباشر على صفحتها.

الغريب أن بعد مشاهدة الفيديو من قبل أصدقائها، طلبوا منها العودة إلى وتلقي العناية اللازمة لشكوكهم بصحتها العقلية.

كيلي كلاركسون

كانت كيلي كلارسون تجري مقابلة مع رايان سيكريست في غولدن غلوب 2018، وأثناء المقابلة بدأت تصرخ عندما شاهدت ممثلتها المفضلة ميريل ستريب على السجادة الحمراء، إذ بدأت تقول "هذه ميريل هذه ميريل"، وبدت ملامح الخوف على المذيع الذي أعتقد أنها ستقع عن الدرج.

لكن كلارسون تركت المقابلة وذهبت لتقبل ستريب وتقول لها إنها نجمتها المفضلة منذ أن كان عمرها 8 سنوات.

ويل سميث

قام سميث خلال العرض الأول لفيلم "مان إن بلاك 3" فى موسكو، بالوقوف على السجادة الحمراء للإجابة على أسئلة الصحفيين عن الفيلم، وخلال المقابلات طلب مراسل إحدى القنوات أن يحتضنه فرحب به واحتضنه، وخلال ذهابه قام المراسل بسحبه محاولاً تقبيله من فمه، فقام سميث بصفع المراسل بيده، وقال الفنان بعدها "إن هذا المراسل محظوظ لأننى لم ألكمه".

جاريد ليتو

لعب جاريد ليتو دورامرأة متحولة تدعى رايون في فيلم "Dallas Buyers Club"، وأثناء تواجده على خشبة المسرح للإجابة على أسئلة الحضور حول الفيلم خلال في مهرجان سانتا باربرا السينمائي الدولي عام 2014، قامت واحدة من الجمهور بمقاطعة ليتو أثناء حديثه.

وبدأت تلك المرأة تصرخ بأنه لا يستحق جائزة، فطلب ليتو منها أن تعرّف عن نفسها ثم أسكتها بقوله إن الأشخاص المثليين، وغير المستقيمين، لن تتاح لهم أبدًا فرصة لقلب الطاولة واستكشاف هذا النوع من الفن، وبعدها تلقى التصفيق الحار من جمهوره.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة