تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

قتيل منزل نانسي عجرم.. ابن المحامية مع الفنانة!

شات الوئام

عادت الأمور إلى نصابها مجددا بين عائلة القتيل في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم محمد الموسى والمحامية رهاب البيطار إثر كلام الأخيرة أنها ستكمل القضية مهما تعرضت لضغوط ومضايقات، وإعلان والد القتيل أن للبيطار دورا كبيرا وفضلا على القضية، وأن ما حدث مجرد سوء تفاهم وقد تم حل الخلاف بالكامل.

إلا أنه بعد هذا الإعلان، ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بصورة انتشرت لشاب مع الفنانة نانسي عجرم قيل إنها تعود لابن المحامية رهاب البيطار التي تمسك الدعوى موكلة ضد عجرم وزوجها بقضية القتل العمد.

وبالفعل، تأكد أن الشخص المتواجد في الصورة هو ابن المحامية، ما أثار صدمة كبيرة على المواقع، وهو ما دفع بيطار نفسها للخروج عن صمتها وكشف حقيقة الصورة.

وعبر حساباتها في مواقع التواصل، أوضحت محامية القتيل أن الصورة تعود فعلا لابنها، وأنه بدواعي عمله فإنه يلتقي بنجوم ونجمات كثيرين، من بينهم الفنانة نانسي عجرم، موضحة أن الصورة التقطت منذ سنوات، وأن ابنها نشرها بنفسه على حساباته الشخصية في مواقع التواصل.

كما أكدت البيطار في كلامها، أنها ليست على خلاف مع الفنانة عجرم وعائلتها، وكل ما في الأمر أن ما يجمعها بها هي دعوى قضائية لا غير.

ابن محامية القتيل مع نانسي عجرم
"مقابل" فادي هاشم!

من جهة أخرى، وفي تطور جديد حول القضية، كشفت البيطار عن تطور جديد جاء ضمن التقرير الطبي الشرعي في بعد تشريح جثمان القتيل محمد الموسى، تحديدا حول الطلقات التي قُتل بها، وأنها تمت بوضعية تقابل بين زوج الفنانة نانسي عجرم الدكتور فادي الهاشم الذي وصفته بـ"القاتل"، وبين الضحية محمد الموسى، مبينة أن كل الطلقات النارية كانت من الأمام نحو الخلف، وأضافت أن كليهما أو أحدهما كان متحركا، لأن جهات الرمي مختلفة.

يذكر أن اسم المحامية رهاب بيطار كان برز بشكل كبير منذ بداية العام الحالي بعد توليها الدفاع عن عائلة الشاب محمد الموسى قتيل فيلا نانسي عجرم، وإصرارها على تحويل القضية إلى رأي عام، رافضة أن تكون عملية دفاع عن النفس كما يروي زوج الفنانة الدكتور فادي الهاشم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة