منى حسين تنشر مقطعا محذوفا مع ناصر القصبي

منى حسين تنشر مقطعا محذوفا مع ناصر القصبي
منى حسين تنشر مقطعا محذوفا مع ناصر القصبي

نشرت الفنانة المصرية منى حسين، المقيمة بالكويت، مشهدًا محذوفًا لها مع الفنان السعودي ناصر القصبي أثناء مشاركتها في مسلسل "واي فاي"، موضحة أنه تم حذفه دون الكشف عن السبب، ولكنها تعتقد أن السبب الحقيقي هو تعاملها بعفوية زائدة من خلال ضربه على رأسه.

وقالت منى في تصريحات تلفزيونية: "الضربة الي ضربتها له شالت كل المقاطع من على اليوتيوب.. أنا جبت هالمقطع من أماكن سرية.. وما أدري إذا ما كانت شركة الإنتاج هي وراء هذا الحذف أم لا".

وأضافت: "الحلقة كلها موجودة على اليوتيوب ما عدا الثلاث مشاهد.. والعمل ده من 8 سنوات.. وأنا كنت قبل هذه الحلقة مو معروفة، كنت لسة في بداياتي.. وأول ما نزلت الحلقة بتاعت ناصر القصبي في رمضان صرت تريند".

وتابعت: "ناصر القصبي هو الي اختارني لهذا العمل من ضمن مجموعة.. فهو لم يكن مجبورًا على العمل معي.. وأنا عملت معاه بروفة وطلبت منه إن الشخصية يبقى اسمها منى بدلا من نورا على اسمي وهو رحب بهذا الأمر كثيرا".

اما عن سبب ابتعادها عن مسرح الفنان الكويتي حسن البلام، علقت: "أنا من عشاق المسرح ولكنه أخذني من الدراما.. فقررت أن أضع جهدي كله في الدراما.. والسبب الثاني هو أن العنصر النسائي في المسرح شوي ضعيف والأدوار الأقوى تكون للشباب".

وتحدثت عن شخصية "موزة" التي تقدمها في مسلسل "محمد علي رود"، قائلة: "هي بنت عادية اتولد فيها وكبر بداخلها الغيرة من أخواتها لأنها كانت دائمًا تحس إن الاهتمام الأكبر بأخواتها.. وكل مشكلتها بالحياة هي إنها تبي تتزوج وتكون سيدة المنزل وتحس إنها عندها أسرة وعيال".

وسبق أن كشفتْ الفنانة المصرية منى حسين، المُقيمة في الكويت، عن سبب ابتعادها عن السّاحة الفنية، طوال الفترة الماضية، موضّحة أنّ الأزمة التي تمرّ بها الدراما الخليجية، كان لها دور كبير في ذلك.

وتابعتْ منى حسين: "مشكلتي مع نفسي مو مع المنتجين يمكن أنا سمعت للناس اللي عايزين يبعدوني عن الساحة.. وكمان مقارنة بالسنوات الماضية نرى أن الأعمال الخليجية قلت بعد ما كانت 25  عملاً أصبحت 6 أو 7 فقط والفنانين عددهم زاد".

وكشفتْ عن جنسيتها الحقيقة، مُبينة، أنّها مصرية الأصل، مُعلّقة: "أنا عمري ما أنكرت إني مصرية.. وأنا ما أحب إللي ينكر أصله.. في النهاية كله بيتعرف وهطلع كدابة فليش أنكر؟".

ومن جانب آخر كان قد أشعل المسلسل الكويتي "محمد علي رود" غضب رواد الذين شنوا هجوماً حادا عليه وطالبوا السلطات المعنية بالتدخل لوقفه واعتذار القائمين عليه لأهالي جزيرة فيلكا بسبب شخصية الخادمة التي اعتبرها البعض إهانة لهم.

وتتمركز نقطة الخلاف حول المسلسل في الشخصية التي تلعب دورها الفنانة هيفاء عادل، وتتمثل في سيدة من جزيرة فيلكا الشهيرة تترك ابنها وتتجه إلى منطقة أخرى في الكويت للعمل كخادمة لدى إحدى عوائل التجَار الأثرياء.

واعتبر الجمهور والمتابعون أن تجسيد هذه الشخصية في العمل الدرامي الكويتي الضخم "محمد علي رود" هو "إساءة إلى فئة من مكونات المجتمع الكويتي".

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى