ممثلة تعتدي جنسياً على ممثل وتدفع ثمن سكوته

| توصلت النجمة والمخرجة الإيطالية آسيا أرجينتو، الوجه البارز في حركة #MeToo المناهضة للتحرش، إلى اتفاق مادي مع شاب اتهمها بالاعتداء عليه جنسياً.

فدفعت أرجينتو، 42 عاماً، مبلغ 380 ألف دولار إلى الممثل الشاب جيمي بينيت، البالغ من العمر 22 عاماً، بعد أن ادعى أنها اعتدت عليه جنسياً في أحد فنادق كاليفورنيا عندما كان يبلغ 17 عاماً، بحسب ما ذكرته صحيفة “ تايمز”.

وتشير الوثائق التي حصلت عليها الصحيفة الأميركية عن طريق مصدر سرّي إلى أن بينيت كان يخطط في البداية لمطالبة أرجينتو بمبلغ 3.5 مليون دولار كتعويض عن الأضرار العاطفية التي عانى منها جراء الاعتداء، قبل أن يخفض المبلغ إلى 380 ألف دولار.

وشارك الممثلان في فيلم “The Heart Is Deceitful Above All Things” في العام 2004، حيث لعبا دور الأم والابن.

ويذكر أن أرجينتو أصبحت واحدة من الشخصيات الرائدة في حركة MeToo# المناهضة للتحرش، بعد أن تحدثت عن تعرضها للاعتداء من قبل المنتج السينمائي هارفي واينستين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى