النجمة أنجلينا جولي تكشف أسرارها الخاصة وتتحدث عن حياة الأمومة.. سنوات زواجها “كانت صعبة للغاية”

النجمة أنجلينا جولي تكشف أسرارها الخاصة وتتحدث عن حياة الأمومة.. سنوات زواجها “كانت صعبة للغاية”
النجمة أنجلينا جولي تكشف أسرارها الخاصة وتتحدث عن حياة الأمومة.. سنوات زواجها “كانت صعبة للغاية”

قالت مجلة people الأمريكية، الأربعاء 3 فبراير/شباط 2021، إن النجمة العالمية كشفت بعض أسرارها الخاصة، وتحدثت عن حياة الأمومة وأولادها الستة، ويومياتها داخل المنزل، وبعض الأمور الشخصية الأخرى كزواجها من الممثل الشهير براد بيت، وذلك في العدد الجديد لمجلة Vogue الذي سيصدر في شهر مارس/آذار المقبل.

حيث ستظهر أنجلينا في لقطة حميمة بالأبيض والأسود، تقص أنجلينا شعر ابنها الأكبر، مادوكس جولي بيت (19 عاماً)، داخل المنزل بولاية لوس أنجلوس الأمريكية. وفي صورة أخرى، تجلس حول الطاولة مع أولادها زاهارا (16 عاماً)، وفيفيان (12 عاماً)، ونوكس (12 عاماً).

الفنانة الحائزة ، والبالغة من العمر 45 عاماً، تقول إنها لم تكن جيدة قط في الجلوس بالمنزل، رغم أنها كانت ترغب في الحصول على كثير من الأطفال، وأن تكون أماً، مضيفة: "لم أتخيل هذا بالمعنى التقليدي الصحيح، حيث أشعر كأنني أفتقر إلى كل المهارات التي تجعلني ربة منزل عادية".

إلا أن ما يجعل أنجلينا ناجحة في الأمور المنزلية والأسرية هو أن أولادها يتكيفون بسرعة ويساعدونها في ذلك، وتضيف مستدركة: "لكنني لست جيدة في ذلك على الإطلاق. أنا أحبهم. أشعر بأننا بمثابة فريق. ويبدو كلامي تقليدياً، لكنك تحب وتحاول، وحتى لو أخفقت، فهذا لا يهم في النهاية".

إذ أحبت أنجلينا إنجاب الأطفال، لكنها تحب أكثرَ الجلوس في الليل والتحدث إلى أطفالها، وهي تحتفل بجميع مراحل الأمومة، منوهة إلى أنها تحب أيضاً "مرحلة المراهقة. أحب الأعمار الأكبر، وأحب التسكع معهم".

سنوات زواج أنجلينا كانت صعبة للغاية

كما تطرقت مقابلة الممثلة الأمريكية ونجمة هوليوود، في مقابلتها مع مجلة Vogue، إلى مرور 5 سنوات على انفصالها عن زوجها الفنان براد بيت، إذ ذكرت أنها لا تعرف ما إذا كانت سعيدة في تلك المرحلة من حياتها أم لا.

فيما وصفت سنوات زواجها القليلة بأنها كانت "صعبة للغاية" بالنسبة لها.

يشار إلى أن أنجلينا وبيت تزوجا في عام 2014، لكنهما انفصلا في عام 2016، وأعلن القاضي رسمياً عودتهما للعزوبية من جديد في عام 2019، بينما لا تزال إجراءات إنهاء الطلاق بينهما مستمرة حتى الآن.

أنجلينا تتطلع لدخولها عقد الخمسينيات

بطلة فيلم Maleficent أشارت إلى أنها تتطلع إلى الخمسينيات من عمرها، ولا تستطيع الانتظار حتى تدخل العقد الجديد، حيث تؤكد أنها ستكون في حالة جيدة عند هذه السن، وهو ما سيجعلها أفضل حالاً بكثير عما كانت من قبل في سن الأربعين، مرجعةً هذا الشعور إلى وفاة والدتها في سن مبكرة، قائلة: "لذلك ربما تمنحني السن الأكبر شعوراً بالانتصار، فضلاً عن أنني أشعر بأنني سأحقق خطوتي في الخمسينيات".

أنجلينا، وهي مبعوثة خاصة لوكالة لشؤون ، تضيف: "أظنني سأقفز قفزة كبيرة في خمسيناتي. كنا نلعب على النطيطة في أحد الأيام، وقال الأطفال: لا ماما، لا تفعلي ذلك، ستجرحين نفسك. وفكّرت في نفسي قائلة: يا إلهي، أليس هذا مضحكاً؟ كنت في يوم ما، نجمة أفلام حركة، والآن يطلب مني الأولاد أن أنزل من النطيطة حتى لا أُجرح أو أوذي نفسي".

في المقابلة أيضاً، شاركت نجمة هوليوود لحظات مضحكة حدثت مؤخراً مع أطفالها فيما يتعلق بعمرها من وجهة نظرهم، قائلة: "حتى مع عمرهم الصغير، يعرفون أن ما يهم هو الشعور بالأمان والحب والاستقرار، وأن لا ترى من تحبهم يتألمون، وأن تقدر عقلك وتعرف حقيقتك، وأن لا تعيش في كذبة".

أما عن محتويات حقيبة أنجلينا، فقد لفتت إلى أنها تحتوي على زوج من النظارات الشمسية المميزة، وزيت وجهها المفضل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى