مراسم عزاء والد بونيتا سعادة على الطريقتين الإسلامية والمسيحية  

مراسم عزاء والد بونيتا سعادة على الطريقتين الإسلامية والمسيحية  
مراسم عزاء والد بونيتا سعادة على الطريقتين الإسلامية والمسيحية  

كشفت النجمة اللبنانية بونيتا سعادة تفاصيل وفاة والدها ريمون عبد الكريم سعادة الذي أحيت أخيراً ذكرى أربعين يوماً على رحيله بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لوفاة والدتها سعاد غالية.

وقالت سعادة عبر مجلة “لها” أنها “تتحفّظ عن الردّ على موضوع إقامة مراسم عزاء على الطريقتين الإسلامية والمسيحية للراحل، إذ إن جثمان والدها دُفن في مقبرة إسلامية، كما أُقيمت الصلاة من أجل روحه في كنيسة “نياح السيدة الأرثوذوكسية” في العاصمة . وأكّدت أنها تنفّذ وصيته ولا تهتم لأي تفاصيل أخرى”.

وأوضحت سعادة أنها قضت الأيام الأخيرة إلى جانب والدها الراحل، وقالت إنها “كانت تنام إلى جانبه في المستشفى طوال رقوده فيه لما يقارب الأسبوع، وحاولت إيقاظه في أحد الأيام من أجل فحص دم، لكن أمر الله كان قد وقع”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى