تحضروا لـ”برلين”… العمل المشتق من “لا كاسا دي بابل”

تحضروا لـ”برلين”… العمل المشتق من “لا كاسا دي بابل”
تحضروا لـ”برلين”… العمل المشتق من “لا كاسا دي بابل”

دفع النجاح الكبير، الذي حققته شخصية “برلين” في المسلسل الإسباني “لا كاسا دي بابل”، منصة نتفليكس إلى التفكير بشكلٍ جدي في استثمار هذه الشخصية، واشتقاق مسلسل آخر يروي قصتها وحياتها قبل العملية التي نفّذتها عصابة البروفيسور في دار السك الملكية، ووفاته أثناء تنفيذها.

وكشفت المنصة العالمية النقاب عن تحضيراتها للعمل الدرامي الفرعي، والذي يتتبع عمليات السرقة التي تم تنفيذها بواسطة “برلين”، قبل أحداث العرض الأصلي.

ويستعد النجم الإسباني بيدرو ألونسو، الذي جسّد شخصية “أندريس دي فونولوسا”، أو “برلين” كما اشتُهر خلال أحداث “لا كاسا دي بابل”، لإعادة أداء دوره في المسلسل المشتق، ليكون هذه المرة البطل الرئيسي للعمل.

ويبدو أن “برلين” سيكون العضو الوحيد الذي سينتقل من عصابة البروفيسور إلى هذا العمل، حيث إن صناع المسلسل أشاروا إلى أن الأحداث التي ستعيشها تلك الشخصية التي يجسدها الممثل الإسباني، ستكون في عالم آخر، لذا فإنهم يرغبون بأن تكون هناك عصابة جديدة حول “برلين”، بهدف خلق حالة عاطفية مختلفة.

وبحسب التقارير، إن العصابة الجديدة ستضم ميشال جينر في شخصية “كايلا”، المتخصصة في الإلكترونيات، إلى جانب تريستان أولوا في دور “داميان” أستاذ “برلين” المقرب، وكذلك بيجونا فارغاس في شخصية “كاميرون”، خوليو بينيا فرنانديز بشخصية “روي”، وجويل سانشيز في دور “بروس”.

وتشير التقارير إلى أنه من المقرر بدء التصوير يوم 3 أكتوبر القادم، في العاصمة الإسبانية مدريد، والعاصمة الفرنسية  ، وسيستمر على مدار عدة أسابيع.

ولم تكشف الشركة عن عدد الحلقات المتوقع لهذا العمل الدرامي، وما إذا كان سيتم عرضه على عدة أجزاء ومواسم.

يُذكر أن هذه ليست المرة الأولى، التي تحاول فيها المنصة العالمية الاستفادة من النجاح الذي حققه “لا كاسا دي بابل”، إذ سبق أن عملت على إنتاج نسخة كورية منه بعنوان “Joint Economic Area”، وجرى عرضه قبل أشهر، إلا أنه لم يحقق النجاح المطلوب، ولم يلقَ تفاعلاً إيجابياً، ورغم ذلك أعلنت المنصة العالمية عن التحضير لموسم ثانٍ.​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى