"التصوير الضوئي": فوتوغرافيا عن حياة الناس

إشترك في خدمة واتساب

"حياة الناس" و"ذات السمة المكررة" محوران أساسيان في المعرض السنوي الرابع والعشرين للتصوير الضوئي الذي افتتح في مسقط في السابع والعشرين من الشهر الماضي، ويتواصل حتى الثامن عشر من الشهر الجاري بمشاركة 82 مصوراً فوتوغرافياً تنافسوا هذا العام على مسابقة المعرض.

التظاهرة التي تحتضنها "الجمعية العُمانية للتصوير الضوئي" كلّ عام، تهدف إلى "بث روح التنافس بين المصوّرين وإظهار معالم الإبداع في فنية احترافية توضّح جمال الصورة في محوري المسابقة"، بحسب بيان المنظّمين.

يشتمل المعرض على أكثر من 1300 صورة، تنوّعت في موضوعاتها التي عكستها مثل: الفقر، والتشرّد، والصيد، وركوب الدراجات، والوجوه، والطبيعة، والبحر، والباعة المتجوّلين، وتفاصيل الحياة اليومية، والأسواق التجارية، والحلي والإكسسوارات.

يميّز الدورة الحالية للمسابقة أنها تزامنت مع تنظيم "الملتقى الأول للتصوير الضوئي" الذي ناقش المتحدثون فيه عدة عناوين، منها إعداد فرق التصوير والعمل الجماعي، ومهارات استخدام الاستوديو، ومعالجة الصور، والتخطيط لمشاريع التصوير، وتطور التصوير الضوئي تقنياً وفنياً، وتأثير التصوير الضوئي على الأنشطة الاجتماعية، والتصوير الضوئي كحركة فنية في عُمان، والجانب المؤسسي في تنمية الفنون البصرية.

من بين الفوتوغرافيين المشاركين؛ أنستازيا سونيكوفا من ، ونغوك آن بيك من فيتنام، وآربان ماجومدير من الهند، ومارتا هريتاسانيك من أوكرانيا، وأروى بنت سعيد الذهلية، وهيثم بن غالب الشنفري، وعمر الفزاري، وهتاف بنت سالم البلوشية، وموسى بن سالم الرزيقي، ومحمد بن حمدان الحجري، وأنس بن محمد الذيب، وهيثم بن خميس الفارسي، وحمد بن راشد الغنبوصي، وسليمان بن سالم الغيثي، وهويشل بن عامر الشكيلي، وماجد بن عبيد العامري، وعبد الله بن علي الهاشمي، وعاصم بن سيف الهاشمي من عمان.

يشار إلى أن لجنة تحكيم المسابقة ضمّت في عضويتها كلّ من المصوّرين: جيوليو مونتيني من إيطاليا، ويوسف المسعود من وأحمد الطوقي من عُمان، وتمّ توزيع الجوائز في يوم الافتتاح.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إدوارد للعربية.نت: التمثيل سرقني من الغناء ولن أكرر برامج المقالب