فضيحة تهزّ عائلة أوباما.. ما فعلته الإبنة الكبرى يستحق العقاب! (صور)

التقطت عدسات الكاميرات صوراً لابنة السابق باراك أوباما وهي في حالة سُكر، خلال تمضيتها عطلة نهاية الأسبوع في منتجع من 5 نجوم في .

وقالت صحيفة "ديلي مايل" إن ماليا، ابنة باراك وميشال أوباما البكر، وتلميذة جامعة هارفرد، لم تكمل عامها الـ21 بعد، لذا فهي وفق القانون الاميركي الذي يمنع تناول الكحول قبل سنّ 21، ارتكبت مخالفة يجب أن تحاسب عليها.


وكانت ماليا شوهدت مع عدد من رفيقاتها تستمتع بأشعة الشمس في أحد مسابح منتج فاخر تزوره عائلة كارديشيان وبريتني سبيرز، وقد ارتدت لباس بحر أسود من قطعة واحدة، وحملت زجاجة نبيذ زهري بلغت قيمتها أكثر من 80 دولاراً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى