هكذا كان شكل عارضات الأزياء في طفولتهن!

جيزيل بوندشين


بدأت مسيرتها بالسفر إلى لندن لحضور ما يقارب 42 اختبارًا لعرض الأزياء حتى وصلت لعرض ماكوين ومن ثم عرض كلوي خلال أسبوع الموضة في العام 1998. لكن الآن وبعد أن انطلقت مسيرتها المهنية خلال هذه السنوات، أصبحت جيزيل لا تظهر إلا في البرامج التي تختارها شخصيًا.

جيجي حديد

تم اكتشافها من قبل بول ماركيانو لحساب ماركة Guess، ثم اختفت عن الأضواء بسبب المدرسة. وعادت لعالم الموضة من جديد في العام 2011 لتصبح الآن واحدةً من أكثر عارضات الأزياء طلبًا في العالم.

أدريانا ليما

بدأت مشوارها في عمر 15 عامًا عندما فازت بمسابقة فورد "عارضة الأزياء البرازيلية"، ووقّعت حينها عقدًا للعمل مع Elite.
وعند سؤالها ما إذا كان عملها كعارضة أزياء كان شغفًا منذ الطفولة، أجابت أدريانا بالنفي، مؤكدةً أنها لم تُفكّر في ذلك مطلقًا لكن صديقاتها شجعنها على دخول المسابقة وأخبرنها بأنها طويلة وجميلة.
واليوم، تعدُّ أدريانا أطول عارضات أزياء فيكتوريا سيكرت، كما حصلت على المركز الثاني في قائمة فوربس لأغنى الأشخاص عام 2014.

إميلي راتاغكوسكي

وُلدت البولندية إميلي راتاغكوسكي في لندن، وعُرفت بهوسها بالمسرح منذ صغرها. وفي سن الـ 14 وبتشجيع من مدربها حصلت إيميلي على أول عقد لها كعارضة أزياء مع "فورد مودلز".
كما باتت واحدةً من الممثلات المطلوبات خاصة بعد ظهور صورتها على غلاف لمجلة erotica، فظهرت مع المغني روبن ثيك ثم شاركت بالتمثيل مع بن آفليك في فيلم gone girl.

ويني هارلو

من جهتها؛ عانت ويني هارلو، من التنمُّر بسبب شكل جلدها وهو ما اضطرها لتغيير مدرستها أكثر من مرة، حيث تم تشخيصها بالبهاق في سن مبكرة.
وأصبحت ويني من الشهيرات عالميًا، فعملت مع مصممين بارزين مثل ديزل وسواروفسكي، كما لعبت دور البطولة في أحد ألبومات المغنية الشهيرة بيونسي.

بيلا حديد

كانت بيلا حديد في الماضي إحدى لاعبات الفروسية، إلا أنها اضطرت للتخلّي عن رياضتها المفضلة بسسب إصابتها بمرض في العام 2013 لتصبح اليوم واحدة من أشهر عارضات شانيل وجيفنشي، ويعتقد البعض أن تغير شكلها يرجع لعمليات جراحية في الأنف والفم.

كيت موس

تعدُّ كيت موس واحدة من العارضات اللواتي يتقاضين أعلى الأجور على الإطلاق حيث تُقدّر قائمة فوربس أرباحها بـ 9.2 مليون دولار سنويًا، بعد أن كانت متفوّقة علميًا، فقد تم اكتشافها بالصدفة خلال رحلة عائلية في جزر البهاما من قبل سارة دوقاس مؤسسة Storm Model Management.

كارا ديليفين

كارا ديليفين الصغيرة الشقية التي اعترفت في حوار لها لصحيفة The Sun بعشقها تشغيل إنذار الحرائق في المدرسة، أصبحت الآن من الشهيرات وعملت تقريبًا مع كل المصممين البارزين، كما دخلت هوليوود لأول مرة ولعبت دورًا رائدًا في بايبر تاور.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى