أسعار النفط تهبط بأرباح أرامكو إلى النصف حتى سبتمبر

أسعار النفط تهبط بأرباح أرامكو إلى النصف حتى سبتمبر
أسعار النفط تهبط بأرباح أرامكو إلى النصف حتى سبتمبر

أعلنت شركة أرامكو النفطية نتائجها للربع الثالث لعام 2020 اليوم الثلاثاء، حيث هبط صافي ربح الربع الثالث 44.6 بالمئة. ونزل صافي الربح إلى 44.21 مليار ريال (11.79 مليار دولار) في الربع المنتهي في 30 سبتمبر/ أيلول من 79.84 مليار ريال قبل عام.

وانخفضت أرباح "أرامكو" إلى 131.3 مليار ريال بنهاية التسعة أشهر الأولى 2020 بنسبة قدرها 49%، مقارنة بأرباح 255.7 مليار ريال (68.19 مليار دولار) تم تحقيقها خلال نفس الفترة من عام 2019.
وقالت الشركة إن سبب انخفاض الأرباح خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق يعود إلى انخفاض أسعار النفط الخام وحجم المبيعات، وضعف هوامش الربح في أعمال التكرير والكيميائيات.

كما قالت الشركة إن حقوق المساهمين (بعد استبعاد حقوق أقلية) بنهاية الفترة قد بلغت 1004.58 مليار ريال، مقابل 1038.59 مليار ريال كما في نهاية الفترة المماثلة من العام السابق، وذلك بانخفاض قدره 3.27%.

وأشارت أرامكو في بيان على موقعها الإلكتروني إلى أن صافي الدخل بلغ 11.8 مليار دولار. فيما وصل صافي النقد الناتج من أنشطة التشغيل إلى 18.8 مليار دولار. وحققت التدفقات النقدية الحرة 12.4 مليار دولار.
ودفعت الشركة توزيعات أرباح الربع الثاني بقيمة 70.32 مليار ريال سعودي (18.75 مليار دولار) في الربع الثالث، وستدفع توزيعات أرباح الربع الثالث بالقيمة نفسها في الربع الرابع.

وقال رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، أمين بن حسن الناصر: "بدأنا نشاهد بوادر أولية لتعافي الطلب على الطاقة خلال الربع الثالث إزاء تحسّن الأنشطة الاقتصادية، على الرغم من التحديات التي تواجه أسواق الطاقة العالمية. وفي الوقت نفسه، حافظنا على التزامنا تجاه المساهمين من خلال الإعلان عن توزيعات أرباحٍ قدرها 70.32 مليار ريال سعودي".

وبلغ الإنفاق الرأسمالي 23.9 مليار ريال سعودي (6.4 مليارات دولار) في الربع الثالث من عام 2020. وتواصل أرامكو السعودية تنفيذ برامجها لتحسين إنفاقها الرأسمالي وتعزيز كفاءته في سبيل التكيّف مع ظروف الأعمال الحالية وفق البيان.

وبلغ إجمالي إنتاج المواد الهيدروكربونية 12.4 مليون برميل مكافئ نفطي في اليوم للتسعة أشهر الأولى من عام 2020، وتضمَّن 9.2 ملايين برميل في اليوم من النفط الخام. وواصلت الشركة توفير النفط الخام والمنتجات الأخرى بنسبة موثوقية 100% خلال الربع الثالث من عام 2020م مواصلة بذلك سجلها القوي في ضمان الإمداد.

وفي الربع الثالث، أثمرت أعمال الاستكشاف في أرامكو السعودية عن اكتشاف حقلين غير تقليديين كلاهما في المنطقة الشمالية من المملكة، أحدهما يحتوي على مكامن للنفط والغاز، والآخر يحتوي على مكمن واحد للغاز. ويمثّل الربع الثالث من عام 2020 أول ربع كامل يتم فيه دمج البيانات المالية لسابك في نتائج أرامكو السعودية في قطاع التكرير والمعالجة والتسويق. 

كما دشنت أرامكو، وفق البيان، شحنات الأمونيا الزرقاء عالية الجودة، والخالية من الانبعاثات الكربونية، من المملكة العربية السعودية إلى لاستخدامها في إنتاج الطاقة لأول مرة على مستوى العالم. وتضمّن التعاون بين أرامكو السعودية و (سابك) ومعهد اقتصاديات الطاقة الياباني استخلاص 50 طنًا من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون المصاحب لهذه العملية لاستخدامها في إنتاج الميثانول وتعزيز استخلاص النفط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى