اليورو يتراجع تحت ضغط تصريحات ماريو دراغى

اليورو يتراجع تحت ضغط تصريحات ماريو دراغى
اليورو يتراجع تحت ضغط تصريحات ماريو دراغى

تراجع اليورو قليلا بالسوق الأوروبية يوم الخميس مقابل سلة من العملات العالمية،ليواصل خسائره لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي،تحت ضغط تصريحات محافظ المركزي الأوروبي ماريو دراغى ،والتي قلصت من احتمالات إنهاء برنامج التحفيز النقدي مبكرا،ورفع أسعار الفائدة الأوروبية خلال هذا العام.

 

تراجع اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنحو 0.1% حتى الساعة 07:55 جرينتش ، ليتداول عند 1.2362$ ،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.2368$ ،وسجل الأعلى عند 1.2383$ ،والأدنى عند 1.2361$.

 

أنهي اليورو تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 0.2% مقابل الدولار الأمريكي،فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام،بعد تصريحات ماريو دراغى عن السياسة النقدية فى منطقة اليورو.

 

قال ماريو دراغى محافظ المركزي الأوروبي يوم الأربعاء أن السياسة النقدية للبنك ستبقي حذرة على الرغم من أنه أكثر ثقة بشأن مسار التضخم المستقبلي ،وأضاف بأن البنك لا يزال بحاجة إلى رؤية المزيد من الأدلة على أن مسار التضخم يتحرك فى الاتجاه الصحيح،وبالتالي فإن السياسة النقدية ستظل ثابتة ومستمرة وحذرة.

 

وأكد دراغى أن أسعار الفائدة ستبقي منخفضة لفترة طويلة،الجدير بالذكر أن الأسواق تبحث حاليا عن دلائل حول رفع أسعار الفائدة فى منطقة اليورو فى وقت ما فى 2019.

 

وينتظر المستثمرين بيانات التضخم الأوروبية التي تصدر غدا الجمعة،بهدف إعادة تقييم احتمالات إنهاء برنامج شراء السندات"المحفز للاقتصاد" قبل أيلول/سبتمبر المقبل ،و إمكانية رفع أسعار الفائدة المنخفضة عند مستويات قياسية خلال هذا العام،وترتفع تلك الاحتمالات فى حالة واحدة فقط هي ارتفاع التضخم فى أوروبا بوتيرة أسرع من التوقعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى