كوريا الشمالية ترفع ميزانية الصحة لمكافحة كورونا

كوريا الشمالية ترفع ميزانية الصحة لمكافحة كورونا
كوريا الشمالية ترفع ميزانية الصحة لمكافحة كورونا

زادت ميزانية الصحة لهذا العام، وسط جهودها لمنع تفشي كوفيد-19 في ظل العقوبات الدولية والأمريكية، وخصصت نصف خطط الإنفاق لمشاريع البناء الاقتصادي.

وخلال جلسة مجلس الشعب الأعلى في بيونغ يانغ يوم أمس الأحد، تنبأ المشرعون أن تنمو إيرادات البلاد بنسبة 4.2% على أساس سنوي لهذا العام مع زيادة خطط الإنفاق بنسبة 6% في نفس الفترة، وفقا لوكالة الأنباء الشمالية المركزية.

وحسب الوكالة، رفعت البلاد الإنفاق على مشاريع البناء الاقتصادي خلال العام الجاري بنسبة 6.2% على أساس سنوي، ما يمثل 47.8% من مجمل الإنفاق.

وبشكل خاص، أعلنت بيونغ يانغ عن رفع نفقات قطاع الصحة العامة لهذا العام بنسبة 7.4%، ما يعكس مجهوداتها لمكافحة فيروس كوفيد-19، وخطتها التي أعلنت عنها مؤخرا بخصوص بناء مستشفى عام ضخم في العاصمة.

وعلى الرغم من أنها لم تبلغ حتى الآن عن أي حالات إصابة بكوفيد-19 على أراضيها، إلا أن التكهنات تشير إلى أن كوريا الشمالية تخفي تفشي عدوى من الممكن أن تخرج عن السيطرة.

ونجحت البلاد في بذل جهود على الصعيد الوطني لمنع الفيروس من التفشي على أراضيها من خلال تشديد السيطرة على الحدود وفرض معايير حجر صحي أكثر صرامة، وإطلاق نظام طوارئ وطني لمكافحة الفيروس المستجد.

بيد أن تدابير مكافحة الفيروس بما يشمل غلق الحدود مع أكبر شركائها التجاريين، الصين، تركت بدورها أثرا سلبيا على الاقتصاد الذي يعاني منذ أمد طويل تحت وطأة العقوبات الدولية.

وأنهت بيونغ يانغ خطة ميزانية هذا العام، بعد أن خصصت 15.9% للإنفاق على الدفاع، بارتفاع طفيف من 15.8% العام الماضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى