الجنيه الإسترليني يهبط لأدنى مستوى فى أسبوع قبيل بيانات نمو الاقتصاد البريطاني

الجنيه الإسترليني يهبط لأدنى مستوى فى أسبوع قبيل بيانات نمو الاقتصاد البريطاني
الجنيه الإسترليني يهبط لأدنى مستوى فى أسبوع قبيل بيانات نمو الاقتصاد البريطاني

تراجع الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الخميس مقابل سلة من العملات العالمية ، مواصلا خسائره لليوم الثالث على التوالي مقابل الدولار الأمريكي مسجلا أدنى مستوى فى أسبوع،مع استمرار صعود العملة الأمريكية مقابل معظم العملات الرئيسية والثانوية،هذا ويترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة عن نمو الاقتصاد البريطاني خلال الربع الأخير من العام الماضي.

 

تراجع الجنيه مقابل الدولار بنحو 0.2% حتى الساعة 07:22 جرينتش،ليتداول عند 1.4050$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.4075$،وسجل الأعلى عند 1.4095$ ،والأدنى عند 1.4035$ الأدنى منذ 21 آذار/مارس.

 

أنهي الجنيه الإسترليني تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 0.6% مقابل الدولار الأمريكي ، فى ثاني خسارة يومية على التوالي،مع استمرار تعافي مستويات العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية.

 

تداول مؤشر الدولار يوم الخميس عند أعلى مستوى فى أسبوع،بعد أكبر مكسب على مدار يومين منذ أواخر تشرين الأول/أكتوبر 2017،عاكسا الأداء القوي للعملة الأمريكية مقابل سلة من العملات،خاصة مع انحسار مخاوف التوترات التجارية بين والصين،بالتزامن مع ظهور بوادر قوية تجاه حل أزمة النووية.

 

واصل الجنيه هبوطه لليوم الثالث مقابل الدولار،مسجلا أدنى مستوى فى أسبوع عند 1.4035$ ،هذا ويترقب المستثمرين بيانات هامة من لندن،عن النمو الاقتصادي خلال الربع الأخير من العام الماضي، بهدف إعادة تقييم فرص رفع أسعار الفائدة البريطانية خلال هذا العام.

 

تصدر بحلول الساعة 08:30 جرينتش القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي البريطاني الربع الرابع/2017  المتوقع نفس القراءة السابقة نمو بمعدل 0.4% ،الجدير بالذكر أن الاقتصاد البريطاني سجل نمو بمعدل 0.3 % خلال الربع الثالث/2017.

 

ويصدر بنفس التوقيت الحساب الجاري البريطاني لنفس الربع المتوقع عجز بمقدار 24.0 مليار إسترليني بالمقارنة مع عجز بمقدار 22.8 مليار إسترليني خلال الربع الثالث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى