تراجع العملة الموحدة اليورو دون حاجز 1.19 لكل دولار أمريكي والأنظار على خطاب ترامب

تراجع العملة الموحدة اليورو دون حاجز 1.19 لكل دولار أمريكي والأنظار على خطاب ترامب
تراجع العملة الموحدة اليورو دون حاجز 1.19 لكل دولار أمريكي والأنظار على خطاب ترامب

انخفضت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 22 من كانون الأول/ديسمبر الماضي أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ألمانيا ووسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب حديث الرئيس الأمريكي دونالد في العاصمة الأمريكية واشنطون حيال .

 

في تمام الساعة 03:31 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.50% إلى مستويات 1.1862 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1922 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له هذا العام عند 1.1838، بينما حقق الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1939.

 

هذا وقد تابعنا عن أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ألمانيا صدور قراءة الإنتاج الصناعي والتي أظهرت ارتفاعاً 1.0% مقابل تراجع 1.7% في شباط/فبراير الماضي، متفوقة على التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع 0.8%، وجاء ذلك بالتزامن مع الكشف عن قراءة الميزان التجاري الألماني والتي أظهرت اتساع الفائض إلى ما قيمته 22.0 مليار يورو مقابل 19.4 مليار يورو في شباط/فبراير، متفوقة بذلك أيضا على التوقعات عند فائض 19.9 مليار يورو.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا في وقت سابق اليوم خطاب محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في المؤتمر رفيع المستوى حيال النظام النقدي الدولي والذي يستضيفه البنك الوطني السويسري (البنك المركزي السويسري) وصندوق النقد الدولي في زيورخ تحت عنوان "تأثيرات السياسة النقدية على الظروف المالية العالمية وتدفق رؤوس الأموال الدولية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى