استقرار الجنيه الإسترليني ترقبا لتقرير التضخم وقرارات المركزي البريطاني

استقرار الجنيه الإسترليني ترقبا لتقرير التضخم وقرارات المركزي البريطاني
استقرار الجنيه الإسترليني ترقبا لتقرير التضخم وقرارات المركزي البريطاني

استقر الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الخميس مقابل سلة من العملات العالمية ، ضمن نطاق محدود من التعاملات قرب أدنى مستوى فى أربعة أشهر مقابل الدولار الأمريكي ، مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة ، ترقبا ليوم حافلا ينتظره الاقتصاد البريطاني ، مع صدور بيانات مخرجات القطاعات الصناعية ، وتقرير التضخم الربع سنوي ، وقرارات البنك المركزي البريطاني فى ختام اجتماعه الدوري ، فمن المنتظر أن تؤثرا كثيرا تلك البيانات والتقارير والقرارات فى سعر صرف الجنيه مقابل معظم العملات الرئيسية والثانوية.

 

يتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بحلول الساعة 07:47 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.3545$ من سعر الافتتاح 1.3544$ ،وسجل أعلى سعر 1.3578$ وأدنى سعر 1.3541$.

 

أنهي الجنيه تعاملات الأمس مستقرا دون أي تغيير يذكر مقابل الدولار الأمريكي ، بعدما سجل فى اليوم السابق أدنى مستوى فى أربعة أشهر 1.3484$.

 

وعلى مدار الأسبوع الماضي فقد الجنيه نسبة 1.8% مقابل الدولار ، فى ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ، بفعل الصعود الواسع للعملة الأمريكية ، بالتزامن مع تراجع احتمالات رفع أسعار الفائدة خلال اجتماع أيار/مايو.

 

يترقب المستثمرين بالأسواق المالية يوما حافلا من البيانات والتقارير والقرارات الهامة من ، والتي من المتوقع أن تدفع بسعر صرف الجنيه الإسترليني إلى تحرك واسع مقابل أسعار معظم العملات العالمية ، وسوف تؤثر كثيرا أيضا على جلسة التداولات فى سوق لندن للأوراق المالية.

 

تتمثل البيانات فى صدور مخرجات القطاعات الصناعية ، والتي تؤشر بمدي تعافي الاقتصاد الملكي خلال الربع الأول من العام الحالي ، حيث تمثل هذه البيانات أكثر من 25 بالمئة من قوة النشاط الاقتصادي فى البلاد. 

 

يصدر بحلول الساعة 08:30 جرينتش الإنتاج التصنيعي لشهر آذار/مارس المتوقع انكماش 0.2% بنفس القراءة السابقة ،كما يصدر الإنتاج الصناعي لنفس الشهر المتوقع نمو 0.1% بنفس القراءة السابقة.

 

وتصدر أيضا بيانات الميزان التجاري البريطاني، التوقعات تشير إلى عجز بمقدار 11.2 مليار جنيه إسترليني فى آذار/مارس ،من عجز بمقدار 10.2 مليار جنيه إسترليني شباط /فبراير.

 

وبحلول الساعة 11:00 جرينتش ينشر المركزي البريطاني تقرير التضخم الربع سنوي ، والذي يتضمن توقعات التضخم والنمو بالاقتصاد الملكي على مدار عامين.

 

وفى نفس التوقيت أيضا يصدر المركزي البريطاني قرارات السياسة النقدية وتصويت أعضاء البنك على هذه السياسة ، وتشير معظم التوقعات إلى الإبقاء على أسعار الفائدة ثابتة دون تغيير عند معدل 0.5% ، وكذلك برنامج شراء الأصول عند 435 مليار جنيه إسترليني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى