فخري عرض مشاكل المزارعين في الزهراني: لحل مشكلة الري وخط راس العين

فخري عرض مشاكل المزارعين في الزهراني: لحل مشكلة الري وخط راس العين
فخري عرض مشاكل المزارعين في الزهراني: لحل مشكلة الري وخط راس العين

استقبل عضو المجلس الاقتصادي والاجتماعي عضو المجلس التنفيذي لنقابة تجمع مزارعي الجنوب عمران وضاح فخري عددا من المزارعين عرضوا له شؤونا زراعية.

اثر اللقاء، قال فخري: “مع انتهاء ونتائجها، لا بد اولا من نهنىء أنفسنا ومعنا كل الجنوب بفوز لوائح “الأمل والوفاء” لإعادة التجديد والتأكيد على خط التنمية والمقاومة وعلى العهد باقون. كما انني انتهز هذه الفرصة لكي ألفت النظر الى مشكلة توازي بأهميتها ما يتعرض له القطاع الزراعي من نسيان واهمال ألا وهي مشكلة الري بشكل عام، وما يتكبده المزارعون من رسوم ري تفرضها الدولة فتساهم برفع كلفة انتاجهم”.

اضاف: “كيف يمكن ان ننسى معاناة مريرة عمرها سنوات طويلة مع بركة راس العين وقناتها الى المنصوري مرورا بسهل القليلة من أضرار فادحة تزداد يوما بعد يوم وسنة بعد سنة، فالدولة ما زالت تتقاضى رسوم الري من المزارعين في هذه المنطقة لكنهم لم يأخذوا حقهم من مياه الري لمزروعاتهم”، مشيرا الى “ان أصواتنا بحت ولم تلق آذانا صاغية من كل من تم مراجعتهم بهذا الشأن”.

وناشد “النواب ان يكونوا عونا لشعب الجنوب الذي قال كلمة الفصل والفيصل بإعادة اختيارهم وعلى رأسهم الرئيس ، ومساعدته لايجاد حل جذري لهذة الأزمة المستفحلة التي تسبب خسائر فادحة، وذلك من خلال فرض حلول سريعة لتغذية خط راس العين لتخفيف عبء الشح والظلم الذي يلحق الحيوية بهذه المنطقة. وكلنا أمل بالرئيس بري الذي عرفناه وخبرناه بأنه لا يرضى الظلم على احد ونحن بانتظار تحقيق هذا الهدف المنشود”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى