كورونا تغير مشهد إعلانات كرة القدم الأميركية

كورونا تغير مشهد إعلانات كرة القدم الأميركية
كورونا تغير مشهد إعلانات كرة القدم الأميركية

احتفلت أميركا أمس بأهم حدث رياضي لها على الإطلاق ، السوبر بول، وبالرغم من شعبية هذا الحدث الذي تابعه 102 مليون أميركي العام الماضي إلا أن الإجراءات الاحترازية لكورونا مثل منع الشاشات الكبيرة في المطاعم والتحذير من التجمعات المنزلية، أثارت تكهنات حول مدى متابعة هذا الحدث في 2021.

يتميز السوبر بول بإعلاناته المختلفة وباهظة الثمن التي تعرض بعد الشوط الأول من اللعبة خلال الاستراحة التي تستغرق 30 دقيقة، والتي يتطلع الجمهور عادةً لمشاهدتها لأنها في الغالب مضحكة ويشارك بها شخصيات معروفة.

هذا العام غيَر كوفيد 19 من المشهد الإعلاني للعبة، حيث جلس العديد من المعلنين المعروفين على مقاعد الاحتياط واكتفوا بالمشاهدة، أهم هذه الشركات هما اثنتان من كبار مصنعي السيارات، كيا وهيونداي.

وقالت شركة كيا التي تصدرت إعلانات السوبر بول على مدى عقود، إنها ستوجه الأموال المخصصة لإعلاناتها على الأعمال الخيرية التي تدعم المتضررين من جائحة .

بدورها اتخذت PLANTER شركة الوجبات الخفيفة قرارا مماثلا لإنفاق 5 ملايين دولار المخصصة لإعلانات السوبر بول على الأعمال الخيرية، كما أن شركة كوكا كولا لم تعلن أيضًا في هذا الحدث، بينما ركزت شركة Pepsi على رعاية الشوط الأول فقط.

ولقد كان انسحاب بعض الأسماء الكبيرة متوقعاً، ولكن ظهور علامات جديدة مثل منصة Reddit التي أثارت الحرب في وول ستريت مؤخراً كان مفاجأة، وإن كان الإعلان المكتوب لمدة 5 ثوان فقط، كما أن هذه الخمس ثواني كلفت المنصة 915 ألف دولار، إذ بلغ سعر الإعلان في السوبر بول هذا العام 5.5 مليون دولار للثلاثين ثانية وهو أقل بقليل من 5.6 مليون دولار في 2020 قبل انتشار كورونا ولكنه ما زال أعلى من 5.3 مليون دولار للثلاثين ثانية في 2019.

من المثير أيضاً شراء شركات جديدة لإعلانات السوبر بول، أغلبها ممن حقق عوائد جيدة بفضل كوفيد 19 مثل Robinhood تطبيق تداول الأسهم الذي أشعل ثورة في وول ستريت، كما عادت شركة E-Trade المنافسة لروبن هوود بعد انقطاع لبضع سنوات.

ومن بين المعلنين أيضا، سلسلة المطاعم المكسيكية Chiptole وDoorDash الشركة الأميركية لتوصيل الطعام، التي وظفت أسماء كبيرة في إعلانها، بما في ذلك مغني الراب Daveed Diggs وشخصيات كرتونية من "Sesame Street" واستمر إعلانها لمدة دقيقة كاملة ما يترجم إلى 11 مليون دولار على الانفاق الإعلاني وهذه الفاتورة طبعاً لا تشمل باقي تكاليف انتاج الإعلان وأجور الممثلين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى