الموارد البشرية السعودية: إقبال متزايد على منصة العمل المرن

الموارد البشرية السعودية: إقبال متزايد على منصة العمل المرن
الموارد البشرية السعودية: إقبال متزايد على منصة العمل المرن

كشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في ، أن عدد المنشآت المسجلة في منصة العمل المرن بلغ أكثر من 3000 منشأة، فيما وصل عدد العقود الموثقة في ذات المنصة ما يقارب 2400 عقد من مختلف مناطق السعودية.

وقالت الوزارة لـ"العربية نت" إن أغلب عقود العمل الموثقة في منصة العمل المرن تركزت في منطقة أولاً، والمنطقة الشرقية ثانياً، ومنطقة مكة المكرمة ثالثاً، في وقت بلغت به نسبة الإناث من تلك العقود خلال الشهر الماضي قرابة 30 في المئة.

وأضافت: "أعلى الأنشطة التي استفادت من نظام العمل المرن منذ انطلاقه حتى شهر فبراير الحالي هي كل من أنشطة "التجزئة والجملة، متاجر ومنافذ البيع، الاستشارات الهندسية والمعمارية، الإنشاءات العامة، والخدمات اللوجستية البريدية".

وأكدت الوزارة أن هناك إقبالا متزايدا من بعض المنشآت في القطاع الخاص للاستفادة من هذا النمط الجديد في سوق العمل لتلبية احتياجاتها من العاملين بشكل أسرع وأقل تكلفة تشغيلية خاصة في قطاعات التجزئة، في حين أن بعض المنشآت فضلت الانتظار ولم تبدأ بتفعيل إجراءاتها للتوظيف بهذا النمط، ومن المتوقع أن يكون هناك إقبال كبير على التوظيف بهذا النمط من قطاعات المطاعم والمقاهي والأنشطة السياحية بشكل تدريجي مع عودة الأعمال لسابق عهدها بسبب الإجراءات الاحترازية.

يذكر أن نظام "العمل المرن"، هو نظام يتيح التعاقد بين المنشأة والمواطن بالعمل ساعات محددة، دون إلزام المنشأة بإجازات مدفوعة، أو مستحقات نهاية الخدمة.

ووفقاً لضوابط تنظيم العمل لبعض الوقت، يجب أن يكون عقد العمل مكتوباً، ومحدد المدة وعدد ساعات العمل، بحيث تقل عن نصف ساعات العمل اليومية المعتادة، سواء كان العمل يومياً أو في بعض أيام الأسبوع، ويجوز تجديده لمدة مماثلة، أو لمدة يتفق عليها الطرفان، كما يلزم التنظيم المقترح صاحب العمل بتوفير الحماية الممنوحة للعاملين المماثلين، من حيث السلامة والصحة المهنية وإصابات العمل وإذا فُسخ عقد العمل من أحد طرفيه دون سبب مشروع؛ كان للمتضرر المطالبة بأجور بقية مدة العقد على سبيل التعويض؛ ما لم يتفقا على خلاف ذلك، كما يحق للعامل بنظام "العمل المرن" الموافقة أو الرفض عند طلبه للعمل في أي وقت بدون اتخاذ أي إجراء ضده.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى