هبوط سهم “تسلا” بعد إصرار ماسك على “تويتر”

هبوط سهم “تسلا” بعد إصرار ماسك على “تويتر”
هبوط سهم “تسلا” بعد إصرار ماسك على “تويتر”

أغلق سهم “تسلا” لصناعة السيارات الكهربائية أمس الخميس على انخفاض بعد أن قدم مدير الشركة رجل الأعمال الأميركي إيلون ماسك عرضاً لشراء شركة “” بشكل كامل.

وأنهى سهم “تسلا” تعاملات الخميس على انخفاض بنسبة 3.66% عند 985 دولاراً، وفقاً لبيانات موقع “بلومبرغ”.

وورد هبوط سهم “تسلا” في ظل مخاوف المستثمرين في شركة صناعة السيارات الكهربائية من أن الاستثمار في “تويتر” يمكن أن يصرف انتباه ماسك عن مشاريعه الأخرى، بما في ذلك “تسلا”، الأمر الذي سينعكس سلباً على أنشطة المشاريع.

ومن وجهة نظر المحللين فإن مشكلتين ستواجهان “تسلا” في حال نجحت مساعي ماسك في الاستحواذ على شركة “تويتر”.

الأولى: تعمل “تسلا” حالياً على إطلاق مصنعين لذلك فإن الإدارة يمكن أن تصرف انتباه إيلون ماسك عن هذه الخطوة المهمة.

– الثانية: مصادر تمويل صفقة “تويتر” غير واضحة، إذ أن أكثر أصول إيلون ماسك سيولة هي أسهم “تسلا”، إذ يمتلك رجل الأعمال في الشركة أسهم بقيمة 170 مليار دولار، وإذا قرر بيع جزء من الأسهم لشراء “تويتر” فإن ذلك سينعكس على سعر سهم “تسلا”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى