البراكس: الحد من ارتفاع أسعار المحروقات في لبنان أسبابه دولية

البراكس: الحد من ارتفاع أسعار المحروقات في لبنان أسبابه دولية
البراكس: الحد من ارتفاع أسعار المحروقات في لبنان أسبابه دولية

أكد عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس أن “تراجع أسعار النفط في الاسواق الدولية كان له الأثر الأكبر في الحد من ارتفاع اسعار المحروقات في نتيجة الارتفاع المتواصل لسعر صرف الدولار وتخطيه عتبة الـ42000 ليرة. فمنذ اقل من شهر تخطى سعر برميل خام البرنت 96 دولار لينخفض اليوم الى 76 دولار فنتج عنه انخفاض سعر الألف ليتر المستورد 85 دولاراً للبنزين و 130 دولار للمازوت خلال هذه الفترة، ولو بقيت اسعار النفط اليوم كما كانت عليه لكان تخطى سعر صفيحة البنزين الـ 850000 ليرة والمازوت الـ 935000 ليرة”.

ولفت في بيان، إلى أن “الطلب على النفط في الاسواق الدولية لا يزال في حده الأدنى نتيجة الانكماش الاقتصاد العالمي، على الرغم من قرار مجموعة الدول المصدرة للنفط OPEP+ الاستمرار في سياسة خفض انتاجها وتخفيف الاجراءات في سياسة الحجر الصحي في ”.

وتابع، “صدر في لبنان اليوم جدول جديد لتركيب اسعار المحروقات مع ارتفاع في سعر صرف الدولار 700 ليرة بحيث احتسب 42700 عوضاَ عن 42000 ليرة في الجدول السابق. لكن تراجعت اسعار المحروقات بسبب انخفاض سعر الالف ليتر المستورد ما يقارب 28.5 دولارات لكل من البنزين والمازوت. وبذلك انخفض سعر صفيحة البنزين 95 اوكتان 15000 ليرة لتصبح 766000 ليرة وصفيحة المازوت تراجعت 11000 ليرة لتصبح 813000 ليرة، اما قارورة الغاز فارتفعت 3000 ليرة لتصبح  469000 ليرة”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى