أخبار عاجلة
حمادة: هذا الأسبوع هو أسبوع الآمال -

مصر | سياح مصر "منقطعون" عن زيارة تركيا.. وهذه الأسباب

سلط تحذير السفارة في لمواطنيها من عمليات نشل وسرقة لجوازات سفرهم ومبالغ مالية في بعض مناطق تركيا الثلاثاء، الضوء على تكرار تلك الحوادث التي استهدفت سياحاً عربا في الآونة الأخيرة في بعض المناطق التركية، لا سيما وأن تحذير السفارة الأخير ليس الأول من نوعه.

وأعاد التذكير بمنع على سبيل المثال مواطنيها من السفر إلى تركيا، إلا بموافقة أمنية.

كما سلط الضوء على تراجع عدد السياح المصريين الذين كانوا قبل سنوات يتوافدون إلى تركيا.

إذ لم تعد تركيا الوجهة السياحية المفضلة لدى المصريين، وتوقفت رحلات طائرات "الشارتر" التي كانت تقل الآلاف سنويا إلى تركيا لقضاء إجازاتهم الصيفية، وبأسعار أقل بكثير من أسعار بعض الفنادق والقرى السياحية في مصر، بحسب ما أكد مسؤولون في شركات سياحة مصرية لـ" العربية.نت"، مضيفين أن المصريين وعقب ثورة يونيو من العام 2013، وتزايد الدور التركي المتحالف مع الإخوان، دفع المصريين للعزوف عن السفر إليها مرة أخرى، وبدأوا يتجهون إلى مقاصد سياحية داخلية وخارجية، مثل الغردقة وشرم الشيخ ومطروح في مصر، وقبرص وتايلاند وغيرها .

إلى ذلك، أوضح مسؤولو شركات السياحة الذين التقتهم "العربية.نت" أن المصريين المقيمين في الخليج وبعض الدول الأوروبية هم الذين مازالوا يتوجهون إلى تركيا لقضاء إجازاتهم، لرخص أسعارها بعد انخفاض قيمة الليرة التركية. وأشاروا إلى أن قرار السلطات المصريةمنع السفر إلى تركيا إلا بموافقة أمنية، تحديدا لمن هم ما بين 18 عاما إلى 40 عاما، ساهم في إحجام الكثير من المصريين عن السفر لتركيا .

أسباب تراجع الإقبال على زيارة تركيا

إلى ذلك، تطرق المسؤولون إلى عوامل أخرى ساعدت في تراجع الإقبال على السفر إلى تركيا للسياحة، منها تعرض بعض السياح العرب إلى السرقة وعمليات خطف في بعض المدن التركية وتحديدا إسطنبول، فضلا عن مضايقات أخرى كالعنصرية، وتزوير العملات

كما حذر مسؤولو شركات من مسألة جوازات السفر، لاحتمال استخدامها في أعمال مشبوهة.

وعن أعداد السياح المصريين الذين يقصدون مكاتبهم بغية زيارة تركيا، أوضحوا أنها تراجعت جداً، وغالباً ما تطلب الشركات السياحية منهم الحصول على موافقة أمنية قبل البدء باستخراج التأشيرة.

من مطار القاهرة
"عودة الأموال رصاصاً"

من جهته، أكد سامح سعد المستشار السابق لوزير السياحة المصري والخبير السياحي لـ" العربية.نت" أن العديد من المصريين باتوا يرون أن ما سينفقونه في تركيا سيعود عليهم في صورة رصاص وبلبلة، عبر دعم تركيا لإرهابيين من الإخوان "، مضيفا أن رحلات "الشارتر" التي كانت تقل مصريين إلى تركيا توقفت لقلة الأعداد، وعزوف المصريين .

إلى ذلك، أوضح أن مصر حصرت سفر مواطنيها إلى تركيا، بموافقة أمنية، حرصاً على سلامتهم، وخشية تجنيدهم لتنظيمات إرهابية ومتطرفة، مضيفا أن ما حدث للمواطن الفلسطيني الذي زعمت تركيا أنه انتحر شنقاً واتهمته بالتجسس لحساب ، خير مثال.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر | كوشنر في القاهرة لبحث "خطة السلام" مع السيسي



 

Charisma Ceramic