مصر | بعد مزاعم منع مرور السفن العملاقة قناة السويس..مصر توضح

مصر | بعد مزاعم منع مرور السفن العملاقة قناة السويس..مصر توضح
مصر | بعد مزاعم منع مرور السفن العملاقة قناة السويس..مصر توضح

كشفت الحكومة المصرية حقيقة ما أوردته بعض الصحف العالمية عن وجود قرار للسلطات المصرية بمنع عبور السفن العملاقة والسفن الأكثر حمولة لقناة السويس وإغلاق جامعة سيناء لدواعٍ أمنية.

وذكر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري أن "ما تردد في بعض وسائل الإعلام المحلية والأجنبية من أنباء تزعُم تعثر مرور السفن العملاقة وذات الحمولات الكبيرة بمجرى قناة السويس، والتي يزيد غاطسها عن 20 متراً، عار عن الصحة"، مؤكداً أن عمق القناة يبلغ 24 متراً، الأمر الذي يسمح لجميع سفن الصب والحاويات أياً كان حجمها أو حمولتها بالمرور من القناة.

وقال المركز إن القناة استقبلت مؤخراً أكبر سفينة حاويات في العالم، وعلى متنها 22 ألف حاوية، لافتاً إلى أن كل ما يثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة، تستهدف التأثير سلباً على حركة الملاحة بالقناة، التي تشهد تقدماً وارتفاعاً ملحوظاً.

استقرار الأوضاع الأمنية

من جانب آخر، أكد أن ما أُثير بشأن إغلاق جامعة سيناء لدواعٍ أمنية لأجل غير مسمى غير صحيح أيضاً، مشدداً على استقرار الأوضاع الأمنية شمال سيناء، وانتظام الدراسة بالجامعة بفرعيها في مدينتي العريش والقنطرة شرق، وفقاً للخريطة الدراسية المعلنة.

كذلك أوضح أن الدراسة بجامعة سيناء مستمرة بشكل طبيعي خلال التيرم الصيفي الحالي، نظراً لأنها تعمل بنظام الساعات المعتمدة، مشيراً إلى أنها جزء أصيل وهام من العملية التنموية والتعليمية داخل محافظة شمال سيناء، فضلاً عن تقديمها للخدمات التعليمية المتميزة لأبناء المحافظة والمحافظات المجاورة.

وأضاف أن الجامعة تسعى حالياً للتوسع في إنشاء مبانٍ خدمية وتعليمية جديدة، مما يساعد على استيعاب عدد أكبر من الراغبين في الالتحاق بها، حيث بلغ عدد المسجلين على قوائم الانتظار هذا العام أكثر من 10 آلاف طالب وطالبة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر | فيديو للحظة مقتل شرطي مصري طعنا بالسكين على يد مختل عقلي