مصر | هنا يرقد الرئيس الأسبق.. عزاءات شعبية لمبارك اليوم

نافذة العرب

نافذة العرب Leenkat Store

تقيم أسرة الرئيس المصري الأسبق والراحل حسني مبارك عزاءً شعبياً لاستقبال المعزين من المصريين وغيرهم، اليوم الجمعة، في مسجد المشير طنطاوي بالقاهرة الجديدة.

ونشر علاء مبارك نجل الرئيس الراحل تغريدة على صفحته الرسمية على موقع أعلن فيها تلقي الأسرة العزاء، اليوم الجمعة، عقب صلاة المغرب بالقاهرة الجديدة.

وقال حسن الغندور، من الرئيس الأسبق، إن مجموعات كبيرة من محبي مبارك سيتوافدون اليوم لتقديم واجب العزاء، خاصة أن العزاء الذي أقيم يوم الأربعاء وعقب مراسم التشييع كان رسمياً، ولم يستطع الكثيرون من محبي وأنصار الرئيس الأسبق المشاركة فيه.

من جانب آخر أعلن عدد من المصريين إقامة سرادقات عزاء شعبية لمبارك اليوم في عدد من المحافظات.

إقامة سرادق عزاء شعبي

و أعلن محمد سيد عاصي، عضو مجلس محلي محافظة بني سويف السابق، عن إقامة سرادق عزاء شعبي أمام منزله بقرية النويرة التابعة لمركز إهناسيا، اليوم الجمعة، لاستقبال المعزين في الرئيس الأسبق .

وقال إن قراره بإقامة سرادق عزاء لمبارك يأتي تنفيذاً لعهد قطعه على نفسه، منذ إعلان تنحي الرئيس الأسبق عن منصبة حقنا لدماء المصريين.

وفي مدينة أبوكبير بمحافظة الشرقية خرجت دعوات على مواقع التواصل للإعلان عن سرداق عزاء سيقام للرئيس الأسبق والراحل اليوم الجمعة
بعد صلاة العشاء بمسجد الشيخ النجدي تكريما للرئيس الراحل.

في سياق متصل أقيم سرادق عزاء للرئيس الأسبق والراحل مساء الأربعاء في قرية نجع الملقطة بالكرنك بمحافظة الأقصر، حيث تلقى الأهالي العزاء من النجوع والقرى المجاورة بالمحافظة.

في إطار متصل تداول محبو وأنصار الرئيس الأسبق صورة لمقبرته التي وروي فيها جثمانه في مقابر العائلة بمنطقة كلية البنات بمنطقة الجديدة.

جنازة عسكرية

وشيع الأربعاء جثمان الرئيس المصري الأسبق في جنازة عسكرية حضرها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وكبار رجال الدولة.

ووصل جثمان مبارك في مروحية لمسجد المشير طنطاوي في التجمع الخامس شرق العاصمة المصرية القاهرة، حيث تم أداء صلاة الجنازة، ثم بدأت المراسم في تمام الساعة الواحدة والنصف بإطلاق المدفعية، وبعدها حملت عربة تجرها الخيول الجثمان إلى المقابر.

وغيب الموت حسني مبارك، الثلاثاء، عن عمر ناهز 92 عاماً، بعد وعكة صحية تعرض لها مؤخرا.

وكشف ترخيص الدفن أن الرئيس الأسبق توفي في أحد المستشفيات العسكرية، بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية، فيما تبين أنه كان يعاني من قصور بالكلى ورفرفة أذنية بالقلب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى