مصر | مصر: أعلى حصيلة إصابات يومية كورونا و19 وفاة

نافذة العرب

نافذة العرب Leenkat Store

أعلنت وزارة الصحة والسكان الأربعاء، عن تسجيل 910 إصابة جديدة بفيروس كورونا و19 حالة وفاة، وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 19666 حالة من ضمنهم 5205 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 816 حالة وفاة.

وأفصحت الوزارة عن خروج 178 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات ، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5205 حالات حتى الأربعاء.

وأوضحت الوزارة أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 5798 حالة ، من ضمنهم الـ 5205 متعافيين.

وأضافت أنه تم تسجيل 910 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 19 حالة جديدة.

وأضافت الوزارة إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

كما تفقدت وزيرة الصحة والسكان هالة زايد، الأربعاء مستشفيي (منشية البكري وحميات العباسية)، لمتابعة سير العمل واستقبال حالات الإصابة بفيروس كورونا، والتأكد من تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

وأوضحت الوزارة أن زيارة المسؤولة عن قطاع الصحة تأتي ضمن سلسلة من الزيارات الميدانية التي تقوم بها لعدد من المستشفيات التي يتم استقبال بها حالات الإصابة، في إطار تفعيل تقديم كافة الخدمات الطبية، لمصابي فيروس كورونا في ٣٢٠ مستشفى عام ومركزي تباعًا على مستوى الجمهورية بداية من التشخيص وإجراء التحاليل والأشعة اللازمة، والعلاج والعزل، بجانب مستشفيات الحميات والصدر.

وخلال الجولة حرصت وزيرة الصحة والسكان على الاطمئنان على الأطقم الطبية والاستماع إليهم وتذليل أي تحديات تواجههم أثناء تأدية عملهم، كما تقدمت بالشكر لكافة الأطقم الطبية على ما يبذلونه من جهد وإخلاص لحماية بلدهم والتصدي لفيروس كورونا.

كما حرصت الوزيرة خلال جولتها على مراجعة مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية وتأكدت من توافر مخزون كاف، ووجهت بزيادة مخزون المستشفيات من المستلزمات بكميات كبيرة حتى يصبح بكل مستشفى مخزون يكفي لفترات طويلة.
وحرصت الوزيرة خلال جولتها على متابعة سير العمل وتفقدت خيام الانتظار والفرز المخصصة لاستقبال الحالات بالمستشفى، _والتي كانت قد وجهت بإقامتها_ وذلك للوقوف على ما يتم من تنظيم استقبال الحالات وانتظارهم في صفوف منظمة منعًا للتكدس، واطمأنت على كفاءة عمل مراوح الهواء والتكييفات بداخلها، كما وجهت بتشغيل الشاشات التي تم تركيبها لتوعية المتواجدين بطرق الوقاية والإجراءات الاحترازية التي يجب اتباعها.

وشددت الوزيرة على متابعة أعمال النظافة الدورية، والتخلص الآمن من النفايات، كما حرصت على الانتهاء من كافة أعمال التشجير والشكل النهائي لمباني المستشفى المختلفة والموقع العام، ووجهت بتغطية بعض المباني لحين الانتهاء من كافة الأعمال الإنشائية الجارية بها، ما ينعكس إيجابيًا على الراحة النفسية للمرضى وتحسين حالتهم الصحية.

وناشدت الوزيرة المواطنين في حال ظهور أعراض فيروس كورونا، التوجه إلى أقرب مستشفى لمحل السكن ضمن المستشفيات ال ٣٢٠ التي تم الإعلان عنها والموجودة على الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة الصحة والسكان، لتلقي الخدمات الطبية كاملة، حيث سيتم استقبال المرضى بتلك المستشفيات وإجراء الفحوصات اللازمة، والتشخيص طبقًا لتعريف الحالة، مع مراعاة التاريخ المرضي لكل مريض، وذلك لتخفيف العبء على مستشفيات الحميات والصدر والتي تعمل بكامل طاقتها الاستيعابية لاستقبال مصابي فيروس كورونا، وللتيسير على المواطنين في تلقى الخدمة العلاجية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى