أخبار عاجلة
لا توافق على تعديل الحكومة اللبنانية -
لبنان الفردوس المحترق والعنقاء المؤجلة -
الوجه الآخر من الثورة: إقامة جبرية وفقدان مواد أولية. -
الجزائر.. السلطة تتمسك بالانتخابات والمقاطعة تتوسع -

اختبار جديد يكشف الأنواع الخطيرة من سرطان البروستات

سرطان البروستات هو أشيع سرطان يصيب الذكور على الإطلاق، فهو يصيب رجلًا من بين كل سبعة رجال، ويُشكل بمفرده 10% من حالات الأورام الخبيثة عند الذكور، شُخصت أكثر من مليون حالة جديدة من سرطان البروستات حول العالم في العام الماضي، وسبَّب هذا 300 ألف وفاة تقريبًا.

يواجه الرجل الذي يعلم أنه مصاب بسرطان البروستات خيارًا صعبًا فيما إذا كان يجب البدء بعلاج السرطان على الفور على الرغم من الآثار الجانبية المحتملة، أو الاكتفاء بالمراقبة وهي طريقة متبعة في العديد من حالات سرطان البروستات لأنَّه في كثيرٍ من الأحيان يكون بطيء النمو ولا ينتشر إلى أعضاء أخرى وبالتالي فهو لا يحتاج للعلاج أبدًا.

أفاد باحثون من المملكة المتحدة أنهم ابتكروا تحليل بول مخبري يمكن أن يتنبأ بمدى عدوانية سرطان البروستات وباحتمال كونه من النوع سريع الانتشار في وقت أبكر بكثير من الطرق الأخرى المستخدمة حاليًا، يمكن أن يقدم هذا التحليل مساعدةً كبيرة للطبيب والمريض لاختيار نوع العلاج الأفضل والأكثر ملائمة للحالة.

سُمي الاختبار الجديد PUR، ويقول الباحثون أنه يحدد الرجال الذين يحتاجون إلى علاج جذري وسريع في غضون خمس سنوات من تشخيص المرض، وهو الأمر الذي لا يوفره أي تحليل مخبري أو استقصاء شعاعي موجود حاليًا، يقول الدكتور إدواردو بروكس من الجمعية الأمريكية للسرطان:

«إن هذا الاختبار مثير للاهتمام حقًا، لأن أي طريقة تساعدنا على التنبؤ بمن سيحتاج لعلاج سريع وفعال ومن يحتاج للمراقبة فقط ستحقق ميزات وإيجابيات غير مسبوقة، وستقدم لنا وللمرضى الكثير من الأمل».

في الوقت الحالي عندما يختار المريض المراقبة فقط فعليه الالتزام بعدد من البروتوكولات أو برامج المراقبة والتي تشتمل على اختبارات متكررة مثل: تحليل PSA والعديد من التحاليل المخبرية الأخرى، بالإضافة للاستقصاءات الشعاعية كالرنين المغناطيسي، وأحيانًا أخذ خزع من البروستات أو الأنسجة المجاورة لها

قراءة المزيد ...

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تريدين إخفاء خطوط وتجاعيد الجبين؟.. جربي وصفة الفازلين والعسل
التالى ارتجاج الدماغ: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج