أخبار عاجلة
عقبات أمام مطالبة المحتجين بانتخابات مبكرة -
لا توافق على تعديل الحكومة اللبنانية -
لبنان الفردوس المحترق والعنقاء المؤجلة -
الوجه الآخر من الثورة: إقامة جبرية وفقدان مواد أولية. -
الجزائر.. السلطة تتمسك بالانتخابات والمقاطعة تتوسع -

داء أوزغود شلاتر: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج

داء أوزغود شلاتر هو سبب شائع لآلام الركبة عند الأطفال الصغار واليافعين الذين ما زالوا في مرحلة النمو.

يتطور المرض لدى معظم الأطفال في ركبة واحدة ، ولكن قد يظهر لدى بعضهم في كلتا الركبتين.

يتأثر الشباب الرياضيين عادةً بداء أوزغود شلاتر – وخاصةً الفتيان بين عمر 10 إلى 15 عامًا الذين يلعبون ألعابًا أو رياضات تتضمن الجري والقفز المستمر.

علاج داء أوزغود شلاتر يتضمن إنقاص النشاطات التي تزيد الوضع سوءًا ووضع ثلج على المنطقة المصابة واستخدام واقي الركبتين أو رباط الوتر الرضفي والأدوية المضادة للالتهاب.

من النادر القيام بعمل جراحي لعلاج داء أوزغود شلاتر.

ما هو داء أوزغود شلاتر ؟

هو حالة تسبب ألم وتورم أسفل مفصل الركبة، حيث يستند الوتر الرضفي على الحافة العلوية للظنبوب، في نقطة تسمى الأحدوبة الظنبوبية، وقد يكون هناك أيضًا التهابٌ في الوتر الرضفي، الذي يمكن أن يمتد إلى الرضفة.

يوجد داء أوزغود شلاتر بشكل شائع عند الرياضيين اليافعين وخاصةً أولئك الذين يمارسون رياضات تتطلب الكثير من القفز و/أو الجري.

الأسباب

داء أوزغود شلاتر ناتج عن تهيج لصفيحة النمو العظمي. فالعظام لا تنمو في المنتصف، ولكنها تنمو عند الأطراف قرب المفصل، في منطقة تدعى صفائح النمو.

عندما يكون الطفل في مرحلة النمو، تتكون هذه المناطق من غضاريف بدلًا من العظام، والغضروف ليس قويًا كالعظم، لذا يمكن لمستويات الضغط العالية أن تسبب أذية وتورم في صفائح النمو.

يرتبط وتر الرضفة بصفيحة النمو للوجه الأمامي لعظم الساق (الظنبوب) وترتبط عضلات الفخذ (العضلة رباعية الرؤوس الفخذية) بالرضفة، وعند شدها، يسبب ذلك توترًا على الوتر الرضفي، ثم يشد الوتر الرضفي الظنبوب، في منطقة صفائح النمو. الحركات التي تسبب البسط المتكرر للقدم يمكن أن تسبب ألمًا في منطقة اتصال الوتر الرضفي بأعلى الظنبوب.

تسبب النشاطات التي تضع ضغطًا على الركبة – خاصةً القرفصة أو الانحناء أو الركض صعودًا (كمدرجات الملعب) أذى وتورم للنسيج المحيط بصفائح النمو. ومن المؤلم أيضًا الضعط على المنطقة المصابة. وكذلك يمكن للركوع أن يكون مؤلمًا بشدة.

علاج داء أوزغود شلاتر

عادةً ما يزول هذا المرض مع الوقت والراحة. ويجب التقليل من النشاطات الرياضية التي تتطلب الجري أو القفز أو الثني الشديد للركبة حتى يختفي الألم والتورم.

يمكن استخدام واقٍ للركبتين من قبل الرياضيين الذين يمارسون رياضات يمكن أن تكون الركبة فيها على تماس مع سطح الملعب أو لاعب آخر. يجد بعض الرياضيين أن ارتداء رباط الوتر الرضفي تحت

قراءة المزيد ...

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق للنساء.. احذرن تركيب الاظافر الاصطناعية لهذا السبب
التالى اختبار دم جديد قادر على اكتشاف 20 نوعاً من السرطان