أخبار عاجلة
عبدالله عن تيار العهد: يتهموننا بالفساد وهم أربابه -
المحتجون نصبوا خيمة أمام مدخل مالية طرابلس -
المدراس والجامعات في بعبدا مفتوحة والمصارف مقفلة -

اضطرابات القلق تغيّر تركيب خلايانا

إشترك في خدمة واتساب

أظهر بحث جديد أنه يمكن للتوتر المرتبط بالقلق أن يغيّر من تركيب الجسيمات الكوندرية في الخلايا. يمكن أن يؤدي التوتر المزمن الناجم عن أحداث هامة في حياتنا كوفاة شخص نحبه أو الطلاق أو البطالة أو الحرب إلى نوبات هلع و اضطرابات القلق.

تختلف اضطرابات القلق عن القلق العرضي العادي، فهي مستمرة ولا تتحسن بمرور الوقت. قد يسبب القلق المفرط أعراضًا جسدية وعاطفية من شأنها أن تؤثر بعلاقاتنا الاجتماعية في العمل أو المدرسة. تتأثر اضطرابات القلق بعامل الوراثة، إضافة للعوامل البيئية المحيطة بما في ذلك التجارب المرهقة أو الصادمة التي حدثت بحياتنا، وذلك وفقًا للمعهد الوطني للصحة العقلية.

لكن ليس كل شخص اختبر إحدى هذه التجارب سيصاب باضطراب القلق، ما دفع بالباحثين وخبراء الصحة العقلية للتساؤل عمّا يجعل بعض الناس أكثر مرونة تجاه الضغوطات من غيرهم.

للمساعدة في الإجابة على هذا السؤال، درس الباحثون فئرانًا طورت أعراض قلق واكتئاب كتجنب التفاعلات الاجتماعية، وذلك بعد التعرض لمستويات عالية من التوتر والإجهاد، ثمّ تعقبوا التغيرات الطارئة على نشاط الجينات وإنتاج البروتينات في منطقة الدماغ المسؤولة عن التوتر والقلق، بما في ذلك القشر الأمام الجبهي والحصين واللوزة والنواة المتكئة، في ما يسمونه نهج التقنيات المتعددة المستخدمة لكشف أدوار الجزيئات عبر الأنواع cross-species multi-omics.

حلل الفريق العلمي الجينات والبروتينات المرتبطة بالجسيمات الكوندرية، ووجدوا العديد من التغيرات في متقدرات الخلايا الدماغية للفئران التي تعرضت للإجهاد مقارنةً بالفئران التي لم تتعرض لذلك. أجرى الباحثون اختبارات على عينات دموية من مرضى مصابين باضطرابات القلق بعد تعرضهم لنوبة هلع، ووجدوا تغيرات مشابهة في المتقدرات.

كشفت التحليلات وجود تقارب ثابت بين

قراءة المزيد ...

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المخاض الباكر: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج
التالى هذه أسباب محافظة كايت ميدلتون على رشاقتها بعد 3 ولادات