أبراج الثلاثاء 01 أيلول - سبتمبر 2020

أبراج الثلاثاء 01 أيلول - سبتمبر 2020
أبراج الثلاثاء 01 أيلول - سبتمبر 2020

زاوية صباحية يومية يرصد فيها عالم الفلك إبراهيم حزبون حركة الكواكب والنجوم ومواقعها في الأزمان المختلفة ويفسر تأثيرها على الإنسان مستخدماً قواعد التنجيم في توقع الأحداث لكافة الأبراج.

تلتقون في النصف الأول من النهار مع الأصدقاء- لكن إذا كان أحدهم قد وعدكم بتنفيذ مطلب لكم، فلن يتمكن من تلبيته - بدءا من الظهيرة، تدخلون فترة غير مريحة تستمر معكم اليوم وغدا - وتشعرون أن الأمور تسير من حولكم ببطء - لذا ينصح بعدم التسرع في تصرفاتكم والتحلي بالصبر

ينصب تركيزكم في النصف الأول من النهار على عملكم ومركزكم الاجتماعي - لكن هذا اليوم لا يصلح لإدخال أي تغيير على طبيعة عملكم - في ساعات بعد الظهر والمساء، تحققون أمنية بمساعدة صديق أو تشاركون مع أحد الأصدقاء في حفلة أو مناسبة سعيدة - والبعض منكم يتعرف على أصدقاء جدد يستفيد منهم في وقت لاحق

تنشطون صباحا في السفر والاتصالات - إذا كان لديكم امتحان أو مقابلة، يجب أن تستعدوا وتركزوا جيدا- لديكم رغبة للتقرب من الأحباء لكن الأجواء الرومانسية ليست دافئة كما تتصورون - في ساعات بعد الظهر والمساء، لديكم فرصة جيدة لمن يبحث عن عمل - ومن يعمل بإمكانه التقرب من المسؤولين والمحافظة على إنجازاته القائمة

تنشغلون في النصف الأول من النهار في إعادة تنظيم أموركم المالية المشتركة - لكن لا ينصح صباحا القيام بأي خطوة مالية جديدة - لا تكفلوا أو تقرضوا المال لأي إنسان - وانتبهوا إلى صحتكم أو صحة إنسان عزيز عليكم - من الظهيرة فصاعدا، تنشطون في السفر والاتصالات البعيدة - والأجواء الرومانسية تكون دافئة لديكم - والبعض منكم يبدأ علاقة غرامية ضمن سفر أو اتصال بعيد - والتجار يستفيدون في عمليات الاستيراد والتصدير

في النصف الأول من النهار، ينصب تركيزكم على الشراكة - بإمكانكم التفاهم مع شركائكم، لكن لا تلتزموا تجاه أي طرف ولا توقعوا أي عقود - لديكم رغبة للتقرب من الأحباء لكن الأجواء الرومانسية ليست دافئة تماما - في ساعات بعد الظهر والمساء تراجعون حساباتكم المالية المشتركة كي تدخلوا التعديل عليها، ولديكم فرصة لمكسب مالي مصدره شراكة أو تعويض - صحتكم أو صحة إنسان عزيز عليكم تكون بحاجة للرعاية أكثر- والاحتمال الأكبر أن تكون صحتكم هي المعنية

لا يزال العمل يتراكم لديكم منذ البارحة - اليوم أيضا لديكم عمل كثير - لكن لا تبادروا إلى القيام بعمل جديد، بل واصلوا ما بدأتم به قبلاً ولم تكملوه - وانتبهوا إلى أكلكم وراحتكم - في النصف الثاني من اليوم ينصب تركيزكم على الشراكة - ولديكم القدرة على إقناع شركائكم بوجهة نظركم - الأجواء الرومانسية دافئة وبإمكانكم إتمام خطبة أو زواج

تشعرون اليوم بنوع من الحظ الذي يساعدكم في تعاملكم مع الآخرين - لكن لا ينصح بالقيام بأي خطوة مالية مهمة لأنها لن تعطيكم النتيجة المطلوبة في النصف الأول من النهار - من الظهيرة فصاعدا، يبدأ العمل بالتراكم لديكم ويستمر هذا التراكم في اليومَين المقبلَين - لذا ينصح بالانتباه إلى صحتكم

لا تزالون مهتمين بتنظيم أموركم البيتية - لكن اليوم لا ينصح بإدخال أي تغيير جذري على المسكن - يمكنكم التفاهم مع أفراد العائلة - من الظهيرة فصاعدا، تشعرون أن الحظ لا يتخلى عنكم عاطفيا وماليا، وبإمكانكم تعزيز علاقتكم العاطفية إذا كنتم راضين عنها أو البدء بعلاقة جديدة - تسمعون خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم - وفترة المساء مناسبة جدا للنساء للدخول في برج الحمل

تنشطون في السفر والاتصالات والتنقلات لمسافات قصيرة - إذا كان لديكم امتحان أو مقابلة، يجب أن تستعدوا وتركزوا بشكل جيد - لديكم تعامل مع الإخوة والجيران - في النصف الثاني من اليوم، ينصب تركيزكم على الأمور البيتية والعائلية والعقارية - والفرصة متاحة في ساعات بعد الظهر والمساء لإبرام صفقة عقارية للبيع أو الشراء أو لإدخال تغيير على طبيعة المسكن - ويميل أفراد العائلة للتعاون معكم

ينصب تركيزكم على ميزانيتكم في محاولة لإدخال التعديل عليها - ورغم أنه لا ينصح القيام بأي خطوة مالية جديدة أو شراء أي أغراض ثمينة، لكن هذا لا يمنع حصولكم على مبلغ من المال يأتيكم على الأغلب من العمل أو تستردون مبلغا يعود لكم - من الظهيرة فصاعدا، تنشطون في السفر والاتصالات لمسافات قصيرة، وتعززون العلاقة مع الإخوة والجيران - وهي فترة مناسبة للدراسة والمطالعة وخاصة لطلاب الصفوف الابتدائية والثانوية

في الصباح، لا يزال لديكم النشاط المطلوب لمواجهة أعمالكم وإنجاز قسم كبير منها أو كلها - تلاحظون أن شعبيتكم في تصاعد - في ساعات بعد الظهر والمساء تنشغلون في إدخال التعديل على ميزانيتكم ولديكم فرصة لمكسب مالي مصدره العمل أو تستردون مبلغا يعود لكم من قبل - والبعض منكم يعثر على غرضٍ كان ضائعا

رغم التعب والضغوط التي لا زلتم تشعرون بها في فترة الصباح، لكن من الظهيرة فصاعدا، تفتحون صفحة جديدة وتكونون أكثر تفاؤلا بالحياة وأكثر إيجابية - وبدءا من ساعات بعد الظهر وخلال اليومين المقبلين، تسيطرون على زمام الأمور وتدفعون بمصالحكم إلى الأمام

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى