أخبار عاجلة
وزيرة الشباب: لا حساب لدي على تويتر -
محفوض: كل من يسيء لصورة لبنان يجب معاقبته -
الجميل: جلسة إقرار موازنة الحكومة مخالفة للدستور -
عقوبات أميركية على شركات متهمة بمساعدة إيران -
تيفيز على قائمة الشياطين الحمر! -
إلقاء قنبلة مسيلة للدموع أمام سرايا طرابلس -

بحسب برجكِ.. كيف تعالجين نفسكِ من الأمراض النفسية والجسدية؟

بحسب برجكِ.. كيف تعالجين نفسكِ من الأمراض النفسية والجسدية؟
بحسب برجكِ.. كيف تعالجين نفسكِ من الأمراض النفسية والجسدية؟

إشترك في خدمة واتساب

تختلف قدرة الأشخاص على علاج أنفسهم من جراح القلوب وغدر المشاعر، والألم النفسي والجسدي فهناك من ينهض ويستطيع الخروج من الأزمات الصحية، غير مبال بما كان، ويركز على ما سيكون، وهناك من يأخذ فترات طويلة لكي يتعافي من أمراضه. اليكِ بعض العلاجات التي يمكن اتباعها، لتتغلبي على أوجاعكِ وآلامكِ بحسب برجكِ.

ستبحثين بشتى الطرق عن العلاج الذي يناسب شخصيتكِ، فربما تلجأين لمعالج نفسي، أو تشرعين في تغيير نظامك الغذائي، وقد يستهويكِ اتجاه جديد من التمارين الرياضية، تحتاجين للتحفيز المستمرّ، حتى تتمكّني من علاج نفسكِ، لكننا ننصحكِ بعدم التركيز مع الآخرين، وابحثي عما يناسبكِ أنتِ وحسب.

تتجاهلين الأمور برمّتها، ولا تهتمي بما تشعرين به ومدى الألم الذي يعتريكِ، كوني صادقة مع نفسكِ وضعي يدكِ على المشكلة الحقيقية، ولا تهربي من المشاكل لتناول الطعام بشراهة، أو الخلود إلى النوم لساعات طويلة. وتأكدي أنّ الألم النفسي سيؤثر حتما على جسمكِ. لذا بادري بعلاج نفسك حتى يتمكن جسمك من الشفاء.

يمنعكِ عدم قدرتكِ على التعبير عن نفسكِ ومشاعركِ، من الإحساس بالمشكلة الحقيقية فقد ترين ما تفعلينه هو الصواب بعينه، في حين يكون هو الخطأ المبين، يعتبر الحب والوجود بجانب أحبائك هما غاية المنى والتمني بالنسبة لك، فلا تتركي نفسك للأفكار المشوشة والاستسلام لعذابكِ، تحدثي عن نفسك بصدق ورتبي أفكاركـ واعلمي أن الكلام هو خير وسيلة للراحة والارتياح.

لا تستطيعين التحكم في نفسكِ أو مشاعركِ، شديدة الحساسية لدرجة يصعب التعامل معها، تنسحبين من جميع المعارك وليس لديك روح التحدي، هذا على المستوى النفسي، أما الجسدي فهناك العديد من الأمراض تتسلل إلى جسدك.. اخرجي في الهواء الطلق وتمتعي بالطبيعة الخلابة، تنفسي الهواء النظيف وداعبي أمواج الشاطئ الهادئة.

تتحملين مسؤولية أفعالك وتواجهيها بشجاعة الفرسان، وعند عدم الرضا عن نفسك تحمليها ما لا تطيق، أكثر ما يؤلمك هو إحساسك بالرفض، لذا عليك بالاستماع إلى صوت نفسك، فسيأتي يوم وتتمرد عليك، استعيدي ثقتك بنفسك من جديد ومارسي هواياتك واتركي العنان لإبداعاتك، امنحي نفسك قسطًا من الراحة لتنعمي بالشفاء التام.

مشكلتك عدم اهتمامك بصحتك ولا تهتمين بالمرض، إلا عندما يصرخ جسمك من الألم وتسمعين صراخه، كما أنك تفرطين في التفكير بشكل مبالغ فيه، لدرجة تؤثر على جسمك وتصيبه بالعديد من الأمراض، تنازلي عن عندك قليلاً وابحثي عن السلام الداخلي وتحلي بالرضا، غيري من حياتك ومارسي الكثير من التمارين الرياضية.

تبحثين دائمًا عن الأمان والحب، وتعتقدين أن الحبيب سيتحمل عنك أعباء الحياة ومسؤوليته إصلاح ما فسد في حياتك، تجمعين كل المشاعر السلبية بداخلك حتى تصل حد الانفجار، تبحثين عن الكمال ولا تعرفين أين تجدينه، تحملين من الضغائن ما يتسبب في اصابتك بالمرض، ابحثي عن الحلول الوسط وتخلي عن الأحقاد وذكريات الماضي المؤلمة، تخلصي منها كاملة وقتها ستشعرين بالشفاء.

لماذا تعاقبين نفسك ولا تستمعين لصوتك الداخلي، ولما تصرين على السير في كافة الطرق في آن واحد، وتشغلي نفسك ببعض الأمور التي يصعب عليك تحقيقها؟ اعلمي أن طريقتك في الحياة ستكون السبب في اصابتك بأمراض كثيرة، وعليك بالتعامل بلطف مع نفسك وتنقيتها من العلاقات السامة، سيمنحك التأمل واليوغا والسير على الشاطئ فرصة كبيرة للشفاء.

يمثل المرض هاجسًا خطيرًا يتلاعب بعقلك طيلة الوقت، ودائما ما تتوقفين عن العلاج في منتصف الطريق بمجرد شعورك بالتحسن، ينعكس شعورك بالسخط والامتعاض على اصابة جسمك وخاصة المعدة والفخذين، استمعي إلى جسدك وامنحيه الراحة المطلوبة، افعلي شيئا لم تعتادي على فعله من قبل واكسري الروتين والملل.

يأخذك العمل في دوامة عميقة لا تستطيعين الافلات منها، ولا تدركي حجم خطورة المرض، حتى تتفاجئين بأعراضه المؤلمة، احرصي على الراحة حتى تستعيدي توازنك، خذي إجازة من العمل والضغوط ودللي نفسك ببعض الهوايات المفضلة لديك، كالسباحة والتأمل ومشاهدة الأفلام الكوميدية.

تكرهين الضعف والتهاون، ويصعب عليك الإحساس بالفشل والإخفاق، تنعكس المشاعر السلبية على جسمك بطبيعة الحال، فتشعرين بنوبات من الصداع النصفي وآلام الظهر، تخلصي من المشاعر السامة وتعرفي على الأشخاص الايجابيين، خذي حمامًا دافئًا وتمتعي بالاسترخاء قدر الإمكان.

نكران الذات هو العائق أمام اعتناءك بنفسك ورعايتك لها، شخصيتك الحساسة والبديهية تتحكم في علاقتك بالآخرين، تتجاهلين نفسك تمامًا ولا تنتبهين للأمراض التي توطنت في جسمك، مثل مشاكل المعدة والعظام، تخلي عن الاهتمام بغيرك على حساب نفسك، وفكري في احتياجاتك وعالجي نفسك وامنحيها الحب الذي تستحقه.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أبراج - أبراج الإربعاء 1 يناير- جانفي 2020