أبراج الجمعة 04 كانون الأول - ديسمبر 2020

أبراج الجمعة 04 كانون الأول - ديسمبر 2020
أبراج الجمعة 04 كانون الأول - ديسمبر 2020

زاوية صباحية يومية يرصد فيها عالم الفلك إبراهيم حزبون حركة الكواكب والنجوم ومواقعها في الأزمان المختلفة ويفسر تأثيرها على الإنسان مستخدماً قواعد التنجيم في توقع الأحداث لكافة الأبراج.

تهتمون في الصباح بالأمور المتعلقة بالبيت والعائلة - وبإمكانكم القيام بأي خطوة عقارية إذا كانت مناسبة لكم - في ساعات بعد الظهر والمساء تشتد رغبتكم للتقرب من الأحباء وتعزيز العلاقة معهم - قد تسمعون خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم

تنشطون في النصف الأول من النهار في الاتصالات والتنقلات لمسافات قصيرة في غالبيتها - ويكون لديكم تعامل مع أخ أو جار - ومن لديه امتحان أو مقابلة في ساعات الظهيرة، يجب أن يستعد ويركز جيدا كي يحصل على النتيجة المطلوبة - بعد الظهر وفي المساء، تفضلون الأجواء البيتية والعائلية وتجدون تعاونا من أفراد العائلة، كما تشعرون بالراحة داخل جدران المنزل

تنشغلون صباحا في إدخال تعديل على ميزانيتكم - ولديكم فرصة لمكسب مالي مصدره على الأرجح من العمل - لكن تجنبوا شراء أي أغراض ثمينة خلال فترة "خلو المسار" عند الظهيرة وخففوا من النفقات قدر المستطاع - في ساعات بعد الظهر والمساء تنشطون في السفر والاتصالات والتنقلات لمسافات قصيرة - ويكون لديكم تعامل إيجابي مع أخ أو جار - والتجار المحليون يستفيدون في عمليات البيع والشراء

لا تزالون تسيطرون على زمام الأمور في ساعات الصباح - وبإمكانكم المبادرة بخطوة جديدة تدفع بمصالحكم إلى الأمام - لكن تجنبوا القيام بها في فترة "خلو المسار" عند الظهيرة - بعد الظهر وفي المساء تفكرون في كيفية إدخال التعديل على ميزانيتكم - ولديكم فرصة لمكسب مالي مصدره على الأغلب من العمل - البعض منكم يعثر على غرضٍ كان ضائعا أو يحصل على هدية

في ساعات بعد الظهر والمساء تشعرون براحة نفسية أكبر وبتغيير إيجابي، بعكس ساعات الصباح والظهيرة - تسيطرون على زمام الأمور ويصبح بإمكانكم الدفع بمصالحكم إلى الأمام

بإمكانكم استغلال ساعات الصباح للتفاهم مع أحد الأصدقاء بحيث يمكنكم الاستفادة خصوصا إذا كان لكم مطلب معين منه - لكن في المساء تدخلون فترة غير مريحة يسيطر فيها التعب عليكم - فيُنصح بالانتباه أكثر إلى صحتكم

ينصب تركيزكم على عملكم ومركزكم الاجتماعي وعلاقتكم مع المسؤولين - تحاولون المحافظة على إنجازاتكم القائمة - لكن في ساعات الظهيرة، ينصح بتجنب إدخال تغييرات جذرية على طبيعة عملكم - في ساعات المساء، تلتقون مع الأصدقاء الذين تجدون تعاونا منهم

في ساعات بعد الظهر والمساء، ينصب تركيزكم على عملكم ومركزكم الاجتماعي والفرصة تكون متاحة لمن يبحث عن عمل حيث المجالات متوفرة - ومن يعمل كموظف، بإمكانه إثبات جدارته للمسؤولين والمحافظة على إنجازاته القائمة - لكن في ساعات الصباح، تنشطون في السفر والاتصالات البعيدة - ومن لديه امتحان أو مقابلة في ساعات الظهيرة، يجب أن يستعد ويركز جيدا كي يحصل على النتيجة المطلوبة

تهتمون بإعادة تنظيم أموركم المالية المشتركة، والفرصة متاحة للحصول على مكسب مالي مصدره شراكة أو تعويض - لكن يجب تجنب القيام بأي خطوة مالية عند الظهيرة، خاصة إذا كانت تتعلق بشراكة - في ساعات المساء تنشطون في السفر والاتصالات البعيدة - وقد تسمعون خبرا سارا في المساء يأتيكم من مسافة بعيدة

ينصب تركيزكم على الشراكة - الأجواء الرومانسية ممتازة ولصالحكم طوال هذا اليوم - في ساعات المساء، تهتمون في إعادة تنظيم أموركم المالية المشتركة - ولديكم فرصة لمكسب مالي يأتيكم من شراكة أو تعويض - يجب الانتباه إلى صحتكم أو صحة إنسان عزيز عليكم في المساء لأنها تكون بحاجة للرعاية أكثر - والاحتمال الأكبر أن تكون صحتكم هي المعنية

لا تزالون منشغلين بإتمام الأعمال المتراكمة لديكم - أنجزوا ما تستطيعونه من العمل إذ لديكم الطاقة اللازمة لذلك بفعل وجود "الشمس" في برج " برج القوس" - لكن عند ساعات الظهيرة، لا تقوموا بأي عمل جديد، بل واصلوا ما بدأتم به قبلاً - بعد الظهر وفي المساء، تشعرون براحة أكبر وينصب تركيزكم على الشراكة مع طرف آخر- وساعات بعد الظهر والمساء مناسبة لتوقيع عقد تجاري - لكن الأجواء الرومانسية لن تكون دافئة كما تودّون

الأجواء عموما لصالحكم وخصوصا من ناحية عاطفية - بإمكانكم التقرب من أحبائكم - تسمعون خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم - في ساعات بعد الظهر، ينصح بالانتباه إلى صحتكم لأن العمل سيتراكم لديكم أكثر من اللزوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى