إيران | إيران تحذف 4 أصفار من عملتها مع استمرار انخفاض قيمتها

إيران | إيران تحذف 4 أصفار من عملتها مع استمرار انخفاض قيمتها
إيران | إيران تحذف 4 أصفار من عملتها مع استمرار انخفاض قيمتها

أعلن البنك ا#لمركزي_الإيراني، المباشرة بحذف 4 أصفار من عملة الريال مع استمرار انخفاض قيمتها بفعل التدهور الاقتصادي والعقوبات الأميركية.

وذكر البنك في بيان الثلاثاء أن الحكومة الإيرانية ستتابع تنفيذ عملية حذف 4 أصفار من العملة المحلية من أجل تعديل النظام النقدي للبلاد.

وعزا البيان هذه العملية إلى "إزدياد حجم #العملات_الورقية في التعاملات النقدية، واستخدام الأرقام الكبيرة في المعاملات اليومية البسيطة والمسائل الحسابية الناتجة عنها".

كما اعتبر " غياب المسكوكات من التبادلات الاقتصادية وانخفاض قيمة عملة الريال أمام العملات الأجنبية "، من الأسباب الأخرى في عملية حذف الأصفار.

ورأي البنك المركزي أن عدم استخدام إسم العملة الرسمية (الريال) واستبدالها بالإسم غير الرسمي (التومان) حيث يعادل كل تومان 10 ريالات، يجعل من الضروري تسهيل التعاملات بأرقام صغيرة.

وكذلك اعتبر البيان، قدمة وتهالك عدد كبير من العملات الورقية وارتفاع تكلفة طباعاتها العملة فضلاً عن تهالك أجهزة الصرف الآلي، من الأسباب الأخري التي دفعت البنك المركزي بتوفير طباعة النقود من خلال تقليل عدد الأصفار.

وبينما تعمل اللجنة الاقتصادية بمجلس الوزراء الإيراني على مقترح بجعل "التومان" بديلاً عن الريال ليتعمدها البنك المركزي خلال 24 شهرًا.

وعلى مدى العقود الأربعة الماضية، أدى انخفاض سعر الريال بشكل مضطرد، بالإضافة إلى مضاعفة معدلات التضخم إلى تزايد العملات الورقية.

ويقول خبراء اقتصاديون عدم جدوى عملية حذف الاصفار في زيادة قيمة العملة وذلك بسبب عدم قيام الحكومة بإصلاحات أساسية في النظام النقدي والمصرفي في البلاد.

وكان سعر الريال هبط مجدداً الأسبوع الماضي حيث تجاوز في سوق الصرف 141 ألف أمام الدولار وذلك كأول تأثير على الاقتصاد الايراني عقب تصنيف أميركا للحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية دولية.

وكان البنك المركزي الإيراني يحاول ضخ العملات الأجنبية في السوق لمنع تدهور الريال مجدداً لكن تهافت الناس والتجار على شراء الدولارات خوفا من المستقبل أدى إلى الارتفاع المضطرد مجدداً.

يذكر أن هذا أعلى سعر للدولار منذ نوفمبر الماضي، بعد الانهيار الذي شهده الريال منذ مايو العام الماضي عندما أعلن انسحاب من الاتفاق النووي.

ويتوقع مراقبون أنه عقب تصنيف الحرس الثوري الذي يسيطر على معظم الاقتصاد الإيراني، أن تشهد عملة الريال انهيارا جديدا في ظل انخفاض الصادرات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إيران | ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق
التالى إيران | ترمب: إيران ترغب بالمحادثات لكن لا تعرف كيف



 

Charisma Ceramic