إيران | تنظيمات أهوازية تعلن تضامنها مع السعودية والإمارات

إيران | تنظيمات أهوازية تعلن تضامنها مع السعودية والإمارات
إيران | تنظيمات أهوازية تعلن تضامنها مع السعودية والإمارات

في أعقاب العمل التخريبي الذي استهدف أربع سفن في المياه الاقتصادية لإمارة الفجيرة والهجوم بالطائرات المسيرة على مضختي نفط في ، أدانت تنظيمات أهوازية هذه الأعمال وعبرت عن تضامنها مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

وفي بيان تلقت "العربية.نت" نسخة منه دان حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي بأشد العبارات هذه الأعمال التخريبية متهما النظام الإيراني بالوقوف خلفها، مؤكدا: "نحن على يقين أن النظام الإيراني والمليشيات الإرهابية الموالية له لن تتوقف عند هذا الحد ويستمر في محاولاته اليائسة الرامية إلى دفع المنطقة برمتها إلى الهاوية ولكن بما أنه فاقد الشعبية والشرعية سيسقط وحده في الهاوية بفعل الشعوب المضطهدة في ."

وأضاف البيان: "في الوقت الذي نعرب عن إدانتنا لكل ما من شأنه المساس بالأمن القومي السعودي والإماراتي نؤكد تضامننا مع حكومتي وشعبي السعودية والإمارات الشقيقتين ونحن على ثقة بأنهما على أهبة الاستعداد لمواجهة التحديات والمؤامرات التي تستهدف استقرار البلدين وزعزعة أمنهما".

وفي نفس السياق أدانت الجبهة العربية لتحرير الأحواز في بيان لها الأعمال التخريبية التي استهدفت كلا من السعودية والإمارات جاء فيها: "إن الاعتداءات الفارسية على أبناء الأمة العربية في أقطارنا المتقدمة على إيران اقتصادا وتطورا ومعيشة وإنسانية كالإمارات والسعودية وبقية أقطارنا العربية نابعة من الحقد الفارسي الدفين على أمتنا وتتغذى من الطموح الفارسي بإعادة الإمبراطورية الكسروية الفاشية على حساب أرضنا العربية".

وأضاف البيان: "نقول لهذا العدو الجبان "عليك أن تفهم - وأنت غير فهيم - إنك وذيولك المنتشرة هنا وهناك سيصبح مصيركم مزبلة التاريخ عن قريب بإذن الله تعالى"، واعلم أن والسعودية هي للعرب جميعا والدفاع عنهما وعن أي عربي آخر واجب مقدس ولا يوجد عندنا تردد في ذلك وإنه لكفاح حتى التحرير".

أما المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم) فأدانت هي الأخرى بشدّة العمليات التخريبية بالهجوم على السفن في المياه الاقتصادية الإماراتيّة ومن ثمّ الهجوم على محطتي ضخ النفط تابعة لشركة أرامكو واعتبرت "هذا العدوان قد شنّ ضد أهداف مدنيّة ويعدّ عملاً إرهابياً غير مبرّر"، ودعت المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز كافة الدول العربيّة إلى اتخاذ موقف حازم تجاه هذا العدوان الآثم، تتمثل بداياته في طرد كافة البعثات الدبلوماسيّة والثقافيّة والتجاريّة الإيرانية وغلق سفارات طهران وكافة المراكز والمقرّات التابعة لها وإعلان التضامن التام مع الإمارات والسعوديّة"، ودعت المجتمع الدولي لإدانة ذلك.

وفي تصريح لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أدانت "بشدة العدوان الإيراني الأخير على الشقيقتين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة من خلال استهداف أربع سفن في ميناء الفجيرة والهجوم على مضختي نفط في السعودية.

واعتبرت الحركة "هذه الأعمال العدوانية تأكيدا جديدا على الخطر الإيراني على الأمن القومي العربي."

وشددت حركة النضال على "ضرورة التصدي له بحزم وقوة وترى أن الحل الأمثل لإنهاء الخطر الإيراني للأبد يتمثل بدعم نضال الشعب العربي الأحوازي وباقي الشعوب غير الفارسية العادل والمشروع في مواجهة النظام في إيران."

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إيران | صور أقمار صناعية تفضح إيران.. برنامج الصواريخ مجدداً
التالى إيران | ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق



 

Charisma Ceramic